السويد تتلقى المزيد من بلاغات جرائم الحرب في سوريا

السويد تتلقى المزيد من بلاغات جرائم الحرب في سوريا

الكومبس – ستوكهولم: تزايدت عدد البلاغات التي تلقتها السويد بخصوص جرائم الحرب في سوريا منذ العام 2008.

وذكر راديو (إيكوت) السويدي، إن الشرطة تلقت المزيد من هذه البلاغات في العام الماضي 2016، وأكثر من أي عام سابق.

وقالت مديرة مجموعة لجنة جرائم الحرب في قسم العمليات الوطنية، Noa باتريسيا راكيتش للراديو: “الكثير من الأدلة تشير الى أن عدد هذه البلاغات إرتفع بشكل كبير بعد التدفق الكبير للاجئين الذي شهدته البلاد في صيف وخريف العام 2015”.

وبلغ إجمالي البلاغات التي تلقتها اللجنة في العام الماضي 63 بلاغاً، غالبيتها كانت من سوريا، وهو أعلى رقم يتم تسجيله منذ أن بدأت لجنة جرائم الحرب، نوا عملها بهذا الخصوص في العام 2008، فيما وصل عدد تلك البلاغات في العام 2015 على سبيل المثال الى 40 بلاغاً.

وتعمل اللجنة على التحقيق في 23 بلاغاً في الوقت الحالي.

تعليق