الكومبس – ستوكهولم: تسببت العواصف الثلجية التي تضرب السويد الآن، بتوقف حركة الطائرات، في مطار العاصمة السويدية ستوكهولم، وشل حركة النقل في الشوارع الرئيسية، بسبب الازدحام الشديد، ما أدى الى فوضى عارمة في التنقل بين المدن. وحتى الساعة العاشرة من صباح اليوم، توقف كل الرحلات في مطار العاصمة، لكن متحدث بإسم المطار قال إن احد الممرات فتحت للطائرات المغادرة بشكل جزئي.

وكانت هيئة الرصد الجوي قد رفعت معيار التحذير الى المرحلة الثانية، وحذرت من سقوط المزيد من الثلوج، خصوصا على المناطق الشرقية من البلاد. وفي وقت سابق من الليلة الماضية وحتى الآن توقف حركة الطائرات من والى المطار المذكور بسبب الرياح العاتية المُحملة بكميات كبيرة من الثلوج.

وتفيد التقارير الواردة من المطار ان الألاف من المسافرين ينتظرون فتح المطار من جديد، وقسم كبير منهم امضوا ليلتهم في قاعاته. وقال مسؤول في المطار إن من غير المحتمل فتح الحركة الجوية بالكامل اليوم. لكن مطار " Skavsta" لم يتأثر كلياً بهذه الأجواء، غير أنه الغى عددا من الرحلات الجوية هو الآخر بسبب العواصف.

وقال متحدث بإسم المطار المذكور إن من الصعب التكهن بحركة الطائرات للساعات القليلة القادمة ، لان ذلك يعتمد على تطورات الجو. وبالاضافة الى حركة الطائرات، تاثر النقل عن طريق القطارات والباصات، ما أدى الى تأخير مئات الالاف المسافرين عن أعمالهم.

وكالات