ألمانيا تعتزم تشديد الرقابة على الالتزام بالكمامات

Views : 574

التصنيف

تعتزم السلطات في ألمانيا تشديد الرقابة على الالتزام بارتداء الكمامات في المواصلات العامة إجبارياً. واتفق الأربعاء (23 سبتمبر/ أيلول 2020) ممثلون عن الحكومة الاتحادية والولايات والبلديات، بالإضافة إلى الشرطة الاتحادية وشركات نقل ونقابات، على تشديد الرقابة على الصعيد المحلي والاتحادي في أيام معينة.

وجاء في بيان مشترك لهذه الجهات أن “السلطات المختصة وشركات النقل ستزيد بشكل ملحوظ من تدابيرها للرقابة على الالتزام بالارتداء الإجباري للكمامات”. وأضاف البيان أن من المنتظر أن تبعث أيام تشديد الرقابة رسالة عن الإرادة المشتركة للالتزام بارتداء الكمامات إجبارياً.

وسيتم توسيع الإجراءات الرقابية في محطات السكك الحديدية ومحطات الحافلات وفقاً لقانون كل ولاية.

وكان رئيس ديوان المستشارية في برلين، هيلغه براون، ذكر أنه لا يرى حالياً فرصة لتخفيف الإجراءات الرامية إلى الوقاية من جائحة كورونا. وفي إشارة إلى المشاورات المقبلة بين المستشارة أنغيلا ميركل ورؤساء حكومات الولايات يوم الثلاثاء المقبل، قال براون  في  إنه تم بالفعل إبلاغ رؤساء حكومات الولايات في المحادثات الأخيرة أنه لا يوجد حالياً ما يستدعي التفكير في تخفيف المزيد من الإجراءات.

وتحدث براون عن اتجاه متزايد في أعداد الإصابات بفيروس كورونا المستجد، مشيراً إلى انخفاض عدد المناطق التي لا تسجل حالات إصابة، وتزايد في الوقت نفسه في بؤر التفشي. وأضاف: “علينا فقط الإصرار على أنه أينما ظهرت نقاط ساخنة، وحيثما تتفشى العدوى، فإننا نتحدث أيضاً عن قيود واضحة حتى يمكن استمرار احتواء الجائحة برمتها في ألمانيا بشكل جيد”.

وكانت ميركل أجرت مشاورات مع رؤساء حكومات الولايات في نهاية أغسطس/ آب لبحث كيفية المضي قدماً في مواجهة الجائحة. ويعتزم الساسة التحدث مجدداً حول هذا الأمر خلال مؤتمر عبر الفيديو الثلاثاء المقبل.

ي.أ/ أ.ح (د ب أ

ينشر بالتعاون مع DW