Lazyload image ...
2020-05-18

في نزل للاجئين ببلدة سانت أوغوستين الواقعة في ولاية شمال الراين ويستيفاليا، أصيب 130 شخصا بفيروس كورونا، فيما تم إغلاق مجزر جديد بسبب تفشي الفيروس بين عماله بالقرب من مدينة أوزنابروك في ولاية ساسونيا السفلى.

أصيب 130 فردا بفيروس كورونا المستجد في نزل للاجئين في غرب ألمانيا. وقالت متحدثة باسم إدارة مدينة كولونيا الألمانية أن الفحوص أظهرت سلبية نتائج باقي نزلاء مركز الإيواء في بلدة سانت أوغوستين جنوب شرقي كولونيا، وعددهم 170 نزيلا.

وأضافت المتحدثة: ” “كما هو الحال في جميع مرافق الإيواء، يتم تطبيق أعلى معايير النظافة”. وذكرت المتحدثة أنه جرى الفصل بين المصابين والأصحاء، كما تم فصل الأماكن الخارجية بين الفئتين، موضحة أنه يتم تناول الوجبات حاليا داخل الغرف. ولخفض عدد النزلاء وإفساح المزيد من المساحات في النزل، تم نقل الكثير من النزلاء الأصحاء إلى نزل آخر.

وتجدر الإشارة إلى أن هذه ليست أول حالة يُرصد فيها انتشار سريع لفيروس كورونا المستجد داخل نزل للاجئين، حيث تبين انتشار الفيروس بشدة في نزلين بولاية شمال الراين-ويستفاليا بإصابات تبلغ 50 حالة في واحدة منهما و 30 حالة في الأخرى.

إغلاق مجزر آخر بسبب تفشي كورونا بين العمال

وفي موضوع آخر له علاقة ايضا بوباء كورونا ارتفعت الأصوات المطالبة بتشديد قواعد العمل في المجازر في ألمانيا عقب إغلاق مجزر آخر بسبب تفشي فيروس كورونا المستجد بين عامليه. وينتقد خبراء منذ فترة طويلة ظروف العمل السيئة في هذه المجازر وإقامة العمال الموسميين في غرف مزدحمة على خلفية الجائحة.

وبحسب وكالة “بلومبيرغ” للأنباء، أعلنت مدينة أوزنابروك في بيان أن الإنتاج في أحد المجازر بولاية سكسونيا السفلى توقف اليوم الاثنين، بعد ثبوت إصابة 92 فردا من عامليه بفيروس كورونا المستجد، مضيفة أنه تم عزل العاملين المصابين الذين يعيش الكثير منهم معا في مكان واحد.

وأصيب أكثر من ألف عامل في مجازر أوروبية، من أيرلندا إلى ألمانيا، بفيروس كورونا المستجد، ما يسلط الضوء على التحديات المتزايدة التي يواجهها قطاع صناعة اللحوم العالمية بسبب الجائحة. وقال مسؤول إن المستشارة أنغيلا ميركل، التي وصفت الوضع بأنه “مثير للقلق”، ستناقش مقترحات لتحسين حماية عمال هذا القطاع مع مجلس وزرائها بعد غد الاربعاء.

وتعهد وزير العمل الألماني هوبرتوس هايل باتخاذ إجراءات صارمة ضد ممارسة القطاع في التعاقد مع مقاولين ينقلون العمال الموسميين من وسط وشرق أوروبا، الذين يتم وضع العديد منهم في مساكن جماعية لخفض التكاليف.

ع.ش/ع.ج.م (د ب أ)

ينشر بالتعاون بين الكومبس وDW

Related Posts