أمنستي تسلم ايران مذكرة لإطلاق سراح أحمد رضا جلالي

Hossein Salmanzadeh/TT En tidigare demonstration utanför Irans ambassad på Lindingö till stöd för den fängslade KI-forskaren Ahmedreza Djalali. Arkivbild.
Views : 1220

المحافظة

ستوكهولم

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: ذكرت تقارير صحفية انه سيتم اليوم الأربعاء تسليم مذكرة تحمل تواقيع 204500 شخصاً الى السفارة الإيرانية في ستوكهولم، تدعو لإطلاق سراح الباحث في معهد جامعة كارولينسكا احمد رضا جلالي وهو مواطن سويدي من أصل إيراني، اكتسب الجنسية السويدية مؤخرا، ولا يزال محتجزاً في السجن في إيران.

وتعود تلك التواقيع الى أسماء ناشطين في فروع منظمة العفو الدولية أمنستي في كل من السويد وبلجيكا وإيطاليا، حيث عمل جلالي باحثاً في تلك الدول. ويدعو الموقعون الحكومة الإيرانية الى الغاء عقوبة الإعدام الصادرة بحق جلالي وإطلاق سراحه.

وأدين جلالي بعقوبة الإعدام في إيران في شهر تشرين الأول/ أكتوبر الماضي بتهمة التجسس المزعوم لصالح الحكومة الإسرائيلية. وكان يعيش في السويد مع عائلته لسنوات عدة ويعمل في جامعة كارولينسكا وحاصل على تصريح بالإقامة الدائمة قبل ان تقرر السويد منحه الجنسية وهو في السجن بإيران.

ومنحت الحكومة السويدية جلالي الجنسية السويدية في شهر شباط/ فبراير من هذا العام.

وفي شهر شباط / فبراير الماضي، بعثت منظمة العفو الدولية في السويد وجامعة كارولينسكا والأكاديمية الملكية للعلوم رسالة مشتركة الى السفارة الايرانية، وصفوا فيها جلالي بسجين الضمير وطلبوا عقد اجتماع مع ممثلي إيران في ستوكهولم.

وقال المتحدث عن منظمة أمنستي في السويد أمي هيدنبورغ، أنهم كانوا يفضلون مقابلة السفارة، لكنهم لم يجيبوا على الرسالة التي بعثوها إليهم، مشيراً الى أن هذه فرصتهم لتسليم التواقيع التي قاموا بجمعها وجزء من العمل في الإبقاء على القضية في حالة تفاعل مستمر.