إستطلاع رأي: غالبية السويديين لا يحبون دونالد ترامب

Views : 657

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أظهر استطلاع رأي قام به معهد نوفوس، أن 80 بالمائة من السويديين لا يحبون الرئيس الأمريكي دونالد ترامب.

وبينّ الاستطلاع الذي أُنجز بتكليف من الراديو السويدي، أن 10 بالمائة فقط من المستطلعين ذكروا بأنهم يحبونه.

ونقلت تقارير صحفية عن أستاذ العلوم السياسية في جامعة يوتوبوري سورين هولمبرغ، قوله: “لقد رأيت هذا النوع من القياسات من قبل، أجريناه في معهد SOM في يوتوبوري على السياسيين الدوليين ومدى شعبيتهم في السويد. الأرقام التي خلص إليها هذا الإستطلاع، هي الأحدث والأكثر سلبية التي نشهدها”.

واعتمد الاستطلاع على وحدة قياس، يختار فيه الأشخاص المُستطلعة آرائهم وضع ترامب ضمن مقياس “لا أحبه بشدة” الى “أحبه بشدة”.

وكانت قياسات أجراها معهد SOM قد طرح نفس السؤال على السويديين في السابق، على سبيل المثال حول رئيس الوزراء الإيطالي السابق سيلفيو برلسكوني والرئيس الروسي فلاديمير بوتين في العام 2000، وخرجت بنتائج حينها بسلبية واضحة، إلا أنها لم تكن بالسوء الذي ناله ترامب من آراء السويديين.

الرجال أقل سلبية تجاه ترامب!

وبشكل عام، ووفقاً للاستطلاع، فإن الرجال أقل سلبية تجاه ترامب، كالعمال والأشخاص المقيمين في المناطق الجنوبية من السويد.

وفيما يخص البرلمان، فإن جميع الأحزاب السويدية تعارض ترامب، فيما عدا حزب سفاريا ديموكراتنا، الذي ذكر عدد من أعضائه بأنه يحبه.

وأوضح هولمبرغ، أن دعم ترامب في الولايات المتحدة الأمريكية أيضاً، هو الأكبر بين الطبقة العاملة من الرجال، وخاصة في قضايا الهجرة والمؤسسة السياسية.

وقال: “قضايا، كسياسة الهجرة، البطالة، القومية، التجارة الحرة وأشياء كهذه، هي من أثرت على نتائج الإنتخابات الأمريكية، ونرى النمط نفسه في البيانات السويدية”.