إصابة 70 شخصاً بكورونا في حفل عيد ميلاد

Jonas Ekströmer / TT (أرشيفية)
Views : 845

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أصيب 70 شخصاً بكورونا من أصل 100 حضروا حفل عيد ميلاد بالقرب من ستوكهولم في 7 آذار/مارس الماضي. وفق ما كتبت صحيفة داغينز نيهيتر اليوم.

وقتها قيّمت هيئة الصحة العامة خطر انتشار العدوى في السويد بأنه معتدل، في حين كانت إيطاليا قررت عزل منطقة لومباردي في اليوم نفسه.

وفيما كانت حكومة الدنمارك توصي بمنع التجمعات لأكثر من ألف شخص، كانت السويد تشهد نهائي مسابقة “ميلودي فيستيفالين” أمام جمهور بعشرات الآلاف. لكن بعدها بأيام رفعت هيئة الصحة مستوى الخطر، محذرة من انتشار العدوى.

في 7 مارس بلغ بيتر الـ60 عاماً من العمر وقرر مع زوجه نيكلاس إقامة حفل كبير في منزلهما خارج ستوكهولم.

وتجمع 100 شخص في الحفلة، مرض منهم 70 في الأسابيع التالية.

وبعد أن أعلن بيتر إصابة نيكلاس، بدأ كثير من المدعوين يشعرون بأعراض المرض، وأجريت اختبارات لأربعة منهم وتبين إصابتهم بكورونا، في حين احتاج مريضان لأجهزة التنفس المساعدة، أحدهما نيكلاس، واحتاج ستة لرعاية في المستشفى.

شفي نيكلاس بعد علاجه في المستشفى، فيما قال بيتر لداغينز نيهيتر “بدا وكأننا كنا الحالة صفر في ستوكهولم (أول إصابات بالعدوى)”.  

ورغم نتيجة الحفل، قال طبيب مكافحة العدوى في ستوكهولم، بير فولين، إن “هذا لا يعني بالضرورة أن القيود كان يجب أن تبدأ في وقت سابق”، مشدداً على أهمية تجنب التجمعات حالياً.