إنتقادات شديدة لخطاب مارغوت فالستروم ضد إيران

Pontus Lundahl/TT Utrikesminister Margot Wallström (S).
Views : 8062

المحافظة

ستوكهولم

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: وجه حزبا الليبراليين والديمقراطي المسيحي السويديين إنتقادات لاذعة الى وزيرة الخارجية مارغوت فالستروم بخصوص خطابها حول الأحداث الجارية في إيران، لجهة أنه لم يكن قوياً بالشكل الكافي في إنتقاد الإجراءات التي يقوم بها النظام الإيراني لقمع المتظاهرين.

ويريد الحزبان إستدعاء الوزيرة الى لجنة الشؤون الخارجية البرلمانية وتقديمها توضيح حول لماذا لا ينبغي طرح هذه المسألة في مجلس الأمن الدولي، كما طالبا بإستدعاء سفير إيران في السويد الى وزارة الخارجية.

وقالت المتحدثة باسم السياسة الخارجية للديمقراطي المسيحي صوفيا دام لوكالة الأنباء السويدية: “أعتقد أننا كنا صامتين في إنتقادنا لإيران عندما لم تستطع وزيرة خارجيتنا أن تقف وراء مطالب التنمية الديمقراطية. وبدل عن ذلك إختارت نهجاً أكثر تحفظاً بكثير”.

وكانت وزيرة الخارجية السويدية قد وصفت الأعمال الوحشية التي يقوم بها النظام الإيراني ضد المتظاهرين بإنها “غير مقبولة على الإطلاق”، حيث لقى العديد من الأشخاص مصرعهم في التظاهرات التي تشهدها إيران والتي من المفترض أنها سلمية.

ولا تعتقد دام أن الخطاب كان قوياً بالشكل الكافي في إنتقاد النظام الإيراني. وقالت: “كلا لا أعتقد ذلك، كان ينبغي أن يكون المرء أكثر وضوحاً بكثير من أنه لا تسامح مع هذا النوع من الإجراءات”.

وطالبت بجلسة لإستجواب وزيرة الخارجية في البرلمان حول ما حققته السويد من خلال الحوار السياسي مع إيران.