استطلاع رأي: ارتفاع شعبية الديمقراطي المسيحي لأول مرة منذ عام

Henrik Montgomery/TT
Views : 3232

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: خلص أحدث استطلاع للرأي أجراه معهد نوفوس لصالح التلفزيون السويدي الى حصول تقدم في شعبية الحزب الديمقراطي المسيحي، هو الأعلى من نوعه خلال فترة الولاية الحكومية الحالية، وذلك قبل اقل من أسبوعين من موعد الانتخابات العامة المقررة في 9 أيلول/ سبتمبر المقبل.

ولأول مرة خلال فترة الولاية الحكومية الحالية ارتفعت شعبية الحزب في استطلاعات نوفوس الى 5.3 بالمائة، كما أنها المرة الأولى منذ عام كامل التي تزيد فيها شعبيته فوق مستوى التمثيل البرلماني بعد فترة صعبة من تراجعه الى ما دون مستوى التمثيل البرلماني البالغ 4 بالمائة.

مقابل ذلك، تراجع حزب الوسط بنسبة 0.2 بالمائة، بعد أن كانت شعبيته قد سجلت تصاعداً مستمراً في استطلاعات متتالية للرأي.

كما تقدمت شعبية اليسار الذي يقوده يوناس خوستيدت بشكل واضح وبنسبة 1.5 بالمائة.

إدارة جيدة!

وقال المدير التنفيذي للمعهد توربيورن خوستروم للتلفزيون السويدي: “إن الاهتمام الذي لاقته الأحزاب الصغيرة في الحملة الانتخابية، أدير بشكل جيد من قبل الديمقراطي المسيحي ورئيسته إيبا بوش ثور”.

وبحسب المركز، فإن زيادة شعبية الديمقراطي المسيحي كانت على أساس الناخبين الذين جرى استقطابهم من حزب المحافظين، ومن ثم الوسط والاشتراكي الديمقراطي. كما تمكن الحزب من جذب ناخبين وأن بشكل أقل من حزب سفاريا ديموكراتنا.

وفيما يتعلق بالكتل البرلمانية المتحالفة، فإن الأرقام لا زالت تشير الى تقدم كتلة أحزاب الحمر الخضر (الاشتراكي الديمقراطي والبيئة واليسار) على كتلة أحزاب المعارضة (المحافظين والوسط والليبراليين والديمقراطي المسيحي).

وأجرى الاستطلاع خلال الفترة من 22-28 اب/ أغسطس الجاري، وكانت النتائج:

الأرقام بين القوسين، هي النسب التي كانت الأحزاب قد حصلت عليها في قياسات الرأي السابقة.

Socialdemokraterna: 24,3 (25,1)

Vänsterpartiet: 10,2 (8,7)

Miljöpartiet: 5,7 (6,2)

Sverigedemokraterna: 18,2 (19,2)

Moderaterna: 19,4 (19,3)

Kristdemokraterna: 5,3 (3,5)

Liberalerna: 6,2 (5,3)

Centerpartiet: 8,0 (10,0)

Övriga: 2,8 (2,7)