استطلاع: قضايا الهجرة واللجوء لم تعد موضوع الساعة بالنسبة للسويديين

Views : 9015

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أظهر استطلاع جديد للرأي في السويد، أن قضايا الهجرة واللجوء لم تعد الشغل الشاغل الأول للسويديين، لتحل محلها قضايا الرعاية الصحية .

فوفق الدراسة، التي أعدها مركز نوفوس، يعتبر معظم السويديين بأن قضايا الرعاية الصحية، تتصدر قائمة المواضيع التي يجب معالجتها من قبل السياسيين في بلادهم.

ويختلف اهتمام السويديين بأولوية قضية اللجوء تبعاً لإختلاف إنتماءاتهم الحزبية.

إذ قال 5% فقط من مؤيدي التحالف الأخضر والأحمر إنهم يضعون الهجرة على رأس قائمة القضايا السياسية الأكثر أهمية، في حين عبر 63% من أنصار حزب سفاريا ديمكراتنا المعادي لسياسة الهجرة، أن اللجوء هي من أكثر المواضيع إلحاحاً،  أما تحالف المعارضة، فقد رأى 19٪ من أنصاره أن تلك القضية يجب أن تحظى بالأولوية لدى السياسيين السويديين.

وقالت ليزا بيترشون، المحللة في مركز نوفوس، إن قضية اللجوء لم تعد موضوع الساعة كما كانت سابقاً، حيث أن هذه القضية  ظهرت حديثاً في هذه قائمة اهتمام السويديين بعد أزمة اللجوء الأخيرة 2015، مشيرة إلى أن قضايا الصحة والتعليم المدرسي، هي التي تحظى باهتمام أكبر لدى الرأي العام السويدي.