استطلاع Demoskop: الاشتراكي الديمقراطي يعود للمقدمة كأكثر الأحزاب شعبية

FOTO: Claudio Bresciani / TT
Views : 827

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: بعد ثلاثة أشهر على خسارته، المركز الأول، كأكثر الأحزاب شعبية في السويد  في استطلاعات مؤسسة Aftonbladet / Demoskop عاد الحزب الاشتراكي الديمقراطي للتربع على القائمة، وفق استطلاع جديد أجري بين الـ25 من يناير والـ5 من شباط

وارتفعت شعبية الحزب، بنسبة 1.3 نقطة مئوية ليصل إلى 24.7 في المائة.

وحل ثانياً حزب ديمقراطيو السويد، بنسبة 23.5% متراجعاً 1 بالمئة عن الاستطلاع السابق

وحل ثالثاً حزب المحافظين الذي استرجع أصواتاً من ناخبي SD لصالحه، وارتفعت شعبيته بنسبة 7 أعشار النقطة المئوية عند 18.9%.

وجاء رابعا حزب اليسار 9.3% محققا ارتفاعا طفيفا عن آخر استطلاع، أما حزب الوسط، حل خامساً، بنسبة 8.9% تلاه المسيحي الديمقراطي بـ6.3%

وفي حال جرت الانتخابات اليوم، فإن حزبيين من الأحزاب البرلمانية الثمانية لن ينجحا بدخول البرلمان، وهما حزب الليبراليين والبيئة، الذين سجلا أقل من 4% وهي النسبة المطلوبة لذلك.

ولأول مرة منذ أكتوبر، يعتبر الاشتراكيون الديمقراطيون، هم الأكبر في استطلاع الرأي الذي أجراه Aftonbladet / Demoskop.  

وقال بيتر سانتيسون، رئيس التحليل في Demoskop، إنه من المهم رمزيا ونفسيا لستيفان لوفين رئيس الحكومة أن حزبه عاد للمقدمة.

لكنه اعتبر أنه من السابق لأوانه القول، إن الأزمة انتهت لأن الفارق لا يزال ضيق جدا بينه وبين حزب SD.

 ويبدو أن أحد الاتجاهات الواضحة في الاستطلاع هو، أن المحافظين بدأ في استعادة الناخبين من SD وفقاً لسانتيسون.