استقالة عدد من الموظفين في إحدى السلطات الحكومية بسبب “سوء تصرفات” المدير العام

المدير العام لسلطة arbetsmiljökunskap
Views : 6520

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: شهدت سلطة معرفة بيئة العمل السويدية arbetsmiljökunskap استقالة العديد من موظفيها في الآونة الأخيرة، لأسباب تتعلق بظروف العمل داخل السلطة.

وحسب داغينز نيهيتر، فإن الذين استقالوا، كانوا إما بغرض استكمال دراساتهم الجامعية أو أنهم وجدوا فرصة عمل آخر.

 وتشير الصحيفة إلى أن الموظفين لا يزالون يشتكون من سوء تصرفات الإدارة، منذ الرسالة التي وجهوها في يونيو الماضي، إلى وزارة العمل اتهموا فيها المدير العام، نادر أحمدي، بإساءة المعاملة للموظفين، بما في ذلك التعليقات على الوزن وحث النساء على ارتداء التنانير القصيرة والكعوب العالية.

واستقال حتى الآن 6 موظفين بينهم أثنين من المديرين في السلطة

ويذكر جميع أولئك، الذين استقالوا أن بيئة العمل كانت سبباً رئيسياً، خصوصاً  أن الوضع لم يتحسن داخل السلطة.

وقال أحد الموظفين للصحيفة، “من المأساوي أن يتم استنزاف السلطة الآن من الكفاءة والأمر المحزن أن الوزارة لم تأخذ الإشارات على محمل الجد والقيام بتحقيق خاص بها… أي فعل الآن سيكون متأخراً”.  

 وقد دعت وزيرة العمل إيلفا يوهانسون، المدير العام نادر أحمدي، إلى الاجتماع لمتابعة القضية، فيما أكد المدير في حديث لداغينز نيهيتر، أنه لم يكن ينوي الإساءة إلى أي شخص، وأن كلامه في بعض الحالات كان مزاح نافياً تعليقاته حول ارتداء التنانير.