البنك المركزي السويدي يعلن إبقاء سعر الفائدة دون تغيير

Claudio Bresciani/TT Riksbankschefen Stefan Ingves. Arkivbild
Views : 1570

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أعلن البنك المركزي السويدي، صباح اليوم، في أول تقرير له، حول السياسة النقدية للعام الجاري، عن ترك سعر الفائدة دون تغيير عند سالب 0.25 بالمائة.

وتشير توقعات التلفزيون السويدي الى أنه قد يتم الإعلان لاحقاً عن خفض سعر الفائدة، بسبب الضعف الاقتصادي.

وكتب البنك المركزي في توقعاته الجديدة: “الاتجاه الاقتصادي في السويد وبقية العالم دخل مرحلة من النمو المنخفض. وعلى الرغم من تباطؤ النمو، الا أن الاقتصاد لا يزال قوياً”.

ويسري القرار المتعلق بمستوى سعر الفائدة المُعلن عنه حديثاً اعتباراً من 20 شباط/ فبراير الجاري.

زيادة

وقبل أعياد الميلاد مباشرة، أعلن البنك المركزي السويدي عن رفع سعر الفائدة من سالب 0.50 الى سالب 0.25 بالمائة. وكانت هذه أول زيادة منذ عام 2011، دخلت حيز التنفيذ من 9 كانون الثاني/ يناير 2019.

وأشارت توقعات البنك حينها الى أن الزيادة التالية ستتم على الأرجح في النصف الثاني من عام 2019، وهي نفس التوقعات التي خرج بها البنك في تقريره الأخير، الصادر اليوم.

وكتب البنك: “كما في شهر كانون الأول/ ديسمبر، تشير التوقعات الى أن سعر الفائدة سوف يرتفع مرة أخرى في النصف الثاني من عام 2019، بشرط توقف التضخم الاقتصادي”.

ديون عالية

وأكد البنك على المستوى العالي لديون العائلات السويدية.

وكتب، قائلاً: “من المهم أخذ التدابير للحد من مخاطر الديون العالية للأسر السويدية، وبالتالي حساسية الموقف في حال تغيرت الظروف الاقتصادية، مثل ارتفاع سعر الفائدة أو ارتفاع معدلات البطالة”.

جدير ذكره، أن مستوى سعر الفائدة حافظ على انخفاضه في مستويات أقل من الصفر منذ شهر شباط/ فبراير 2015، والسبب هو ركود الاقتصاد بعد الأزمة المالية.