الدنمارك: قلق من صعود حزب “سترام كورس” اليميني المتطرف

Views : 1448

التصنيف

الكومبس – الدنمارك: أثار الدعم الذي يتلقاه حزب “سترام كورس” ( النهج الحاد) اليميني المتطرف في الدنمارك، قلقاً في أوساط الرأي العام والمجتمع الدنماركيين وفي الأوساط المناهضة للعنصرية، وكذلك خوفا بين داعمي الأقليات في الدنمارك.

لأول مرة، يشارك حزب “سترام كورس” الذي يطالب بطرد المسلمين من الدنمارك، في الانتخابات العامة الدنماركية.

وحصل الحزب الذي يُعرف زعيمه راسموس بالودان بحملاته المهينة للمسلمين وبحرقه وتدنيسه نسخا من القرآن الكريم، على 20 ألف توقيع من الناخبين، وهو العدد المطلوب الذي يسمح له بالمشاركة في الانتخابات.

ويحتاج الحزب إلى الحصول على 2% من أصوات الناخبين على الأقل لكي يكون له تمثيل في البرلمان.

وحشد النجاح الذي حققه الحزب استقطابا شديداً لدرجة أنه حشد الكثير ممن لم يكونوا على معرفة كبيرة بالسياسة من قبل.

وبحسب تقارير صحفية دنماركية، كان هناك العديد من المبادرات بشكل لا يصدق بين الأقليات لحمل الناس على التصويت ضد هذا الحزب المعادي للإسلام.   يقول عاصم لطيف، الذي يقود منظمة تدعى” بابا”، وهي منظمة للأقليات، إنه يبدو أن علينا أن نتصرف، وإلا سيحدث شيء فظيع.