الرئيس الجديد لسويدبنك: سنخرج من شبهات “غسيل الأموال”

Views : 1396

التصنيف

الكومبس – اقتصاد: أكد يوران بيرشون، رئيس مجلس إدارة بنك سويدبنك الجديد، أنه يجب تنظيف البنك من الشبهات، التي تحيط به، فيما يتعلق بعمليات غسيل الأموال، متوعداً في أول اجتماعات مجلس الإدارة بعد توليه المنصب رسمياً، بالخروج من هذه المشكلة.

وقال بيرشون، الذي شغل منصب رئيس الحكومة السويدية بين عامي  1996-2006 ، “سوف نخرج منها ، يجب تنظيف ذلك”، معترفاً أن مهامه الجديدة تعتبر كبيرة وصعبة.    

وأشار بيرشون، الذي شكر أعضاء مجلس الإدارة على ثقتهم به، إلى أن التحقيق الداخلي، الذي أجراه البنك سابقاً والتحقيقات، التي أجرتها السلطات لا يكفيان، في وقت اقترح فيه الرئيس التنفيذي لقسم المدخرات والأسهم، يواكيم أولسون، إجراء فحص خاص من قبل محقق مستقل، مع تعليمات مباشرة من المساهمين للتحقيق في المعاملات المشبوهة ومعالجة مشكلة غسيل الأموال

وستكون إحدى مهام يوران بيرشون الأولى، هي إيجاد بديل دائم لأندرس كارلسون، الذي شغل منصب المدير المالي لسويدبنك، إلى أن أصبح مديرًا تنفيذيًا بالنيابة، متوقعاً أن يقرر مجلس الإدارة تعيين مدير تنفيذي جديد في الخريف المقبل.