السجن والترحيل لشاب قتل معلمته

Fredrik Sandberg/TT
Views : 5223

التصنيف

الكومبس – فارملاند: أصدرت محكمة فارملاند المحلية، اليوم، حكماً، بالسجن بحقً شاب يبلغ من العمر 19 عاماً، اعترف بقتل معلمته، الصيف الفائت.

وقضت المحكمة، سجن المدان 11 عاماً، ومن ثم طرده من السويد، فضلاً عن تغريمه 325 ألف كرون، كتعويضات لأقارب الضحية.

وتعود أحداث الجريمة إلى يوم 26 يونيو ، حيث اتصل الشاب بنفسه بالشرطة وأخبرها أنه أقدم على  قتل امرأة تبلغ من العمر 69 عامًا في منزلها بمنطقة Kil كيل.

وبعد ساعات قليلة تمكنت الشرطة من العثور عليه واعتقاله، وطالب الادعاء العام بسجنه بين 16 و18 عاماً.

وكشف الادعاء، أن علاقة ودية كانت تطورت بين المجرم والضحية ووهي معلمة لغة متطوعة، وصلت إلى ممارسة الجنس مع بعضهما.

وأدعى المدان، أنه قام بفعلته هذه لأنه شعر بنفسه أنه مستغل.

ووفقًا للحكم، يعاني الرجل مما يسمى اضطراب ثنائي القطب، لكنها اعتبرت أنه “في غياب تفسير حقيقي لأفعاله، لا يمكن للمرء أن يستنتج أن سلوكه قد تأثر، بطريقة ملموسة، باضطراب عقلي ما”.

وكتبت المحكمة، أن الضحية هوجمت، من غير سابق إنذار من الخلف (تعرضت لالتواء بالرقبة والخنق)، من قبل شخص متفوق عليها جسديًا، سمحت له بالتواجد في منزلها بحسن نية”.

و لم ترى المحكمة، أن المدان قادر على إثبات وجود، “أي حالة دفاع طارئة عن النفس”، ومع ذلك  لا يمكن أن تجد المحكمة المحلية، أي إجابة عن سبب مقتل الرجل للمرأة.

وقد ساعد صغر سن المدان بجعل الحكم 11 عاما بدلاً من 16 عاماً وهي مدة عقوبة هكذا جريمة.