السلطات الصحية السويدية تنتقد بشدة أحد الأطباء المسؤولين عن حادث وفاة رشا

Foto: TT
Views : 2359

التصنيف

الكومبس – أوريبرو: ذكرت صحيفة “NA” أن أحد الأطباء في مستشفى Örebro تلقى انتقادات حادة في تقرير داخلي أصدرته السلطات الصحية السويدية، بعد التحقيق في مأساة وفاة رشا مكحل 33 عاما، التي توفيت الشهر الماضي بعد أيام قليلة من عملية ولادة قيصرية أجريت لها.

وقال التقرير إن الطبيب المسؤول أظهر نقصّاً كبيراً في المعرفة الطبية والتشخيص وعلاج مريض في حالة طارئة وحرجة”.

وأنتقد التقرير الطبيب لأنه لم يتصرف في الوقت المناسب ويتخذ التدابير اللازمة لمنع الوفاة.

ودعا التقرير إدارة المستشفى الى ضرورة اتخاذ تدابير كافية لمنع تكرار ما حدث.

ومن غير المعتاد أن تموت الأمهات بسبب الولادة في السويد، حيث تموت 6 نساء في المتوسط كل عام وفقاً لجامعة أوبسالا.

وكانت “الكومبس” كشفت الشهر الماضي عن وفاة رشا بعد عدة أيام من وضعها لمولودتها، وتحدث زوجها عن الظروف التي رافقت الولادة، ورفض المستشفى إجراء عملية قيصرية لها. (أضغط هنا لقراءة المزيد من التفاصيل).

وكان المستشفى الجامعي في مدينة أوريبرو Örebro أعلن في 29 آب/ أغسطس الماضي، أن التحقيق الذي أجراه بخصوص وفاة رشا مكحل، أظهر وجود أوجه قصور في الرعاية اللاحقة التي قُدمت لها بعد ولادتها.

التعليقات

تعليق واحد

بسم الله الرحمن الرحيم
من المؤسف أن تنتهي مآساة كهذه بإنتقاد شديد اللهجة، بدل ايقاف عن العمل جميع الكادر المسؤول عن الحالة بدء من الممرضة وصولا الى الطبيب المختص، إلى أن يتم التوصل من خلال التحقيق عن المسؤول عن هذا الاهمال و محاسبته، و خصوصا لعدم الاستماع للزوج الأعلم بحالة زوجته على محمل الجد.
هل تدمير حياة عائلة يبرر بإنتقاد شديد اللهجة؟؟؟
على الحكومة السويدية -وزارة الصحة
تقديم تعويض مناسب لهذه العائلة المنكوبة بسبب إهمال الكادر الطبي
بمبلغ لايقل عن عشرة ملايين كرون سويدي كحد أدنى مدفوعة الضرائب.
أطلب من الكومبيس تفعيل هاشتاغ لدعم هذه العائلة لتستطيع الخروج من هذه المحنة و مساعدتها على تجاوزها.