السويد تبدأ إعادة مواطنيها العالقين خارج البلاد

Foto: Pontus Lundahl / TT kod 10050
Views : 654

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت وزيرة الخارجية السويدية آن ليندي أن الوزارة بدأت مساعدة السويديين العالقين خارج البلاد في العودة إلى وطنهم.

وعلِق كثير من السويديين خارج البلاد بعد فرض دول كثيرة قيوداً صارمة على السفر، وإلغاء شركات الطيران معظم رحلاتها، تأثراً بتداعيات انتشار فيروس كورونا.

وبدأت وزارة الخارجية الأسبوع الماضي مساعدة العالقين في العودة إلى ديارهم.

وقالت ليندي للتلفزيون السويدي اليوم “نعمل 24 ساعة لإعادة السويديين. ستهبط اليوم طائرة تحمل سويديين عائدين من البيرو. وتمكّنا أمس من إعادة 60 شخصاً كانوا في النمسا من خلال منح السفارة والقنصلية جميع التصاريح اللازمة. لكن الأمر صعب للغاية نتيجة اللوائح التي وضعتها سلطات الدول الأخرى”.

وكانت ليندي قالت قبل عشرة أيام إن وزارة الخارجية لا تخطط لإعادة السويديين الآن، ونصحتهم بالبقاء في أماكنهم، لكن يبدو أن الخطة تغيرت حالياً.

وساعدت الوزارة، حتى الآن، في إعادة سويديين من إسبانيا وإيران والفلبين وفيتنام والمغرب.

وقالت المسؤولة الصحفية في الوزارة لينا إدمارك “في بعض الأماكن، مثل الهند والبيرو، أصبح من المستحيل عملياً الخروج من البلاد لذلك علينا تقديم الدعم”.   

وأوضحت “يتعلق الأمر برحلات تجارية حيث يدفع المرء تذكرته بنفسه. لم ترسل السويد طائرات إلى هذه الدول، لكنها تتعاون مع شركات طيران يمكنها التخطيط لتسيير الرحلات، فيما تعمل الوزارة على استخراج تصاريح سفر من الدول ذات القيود الصارمة”.