السويد تبدأ العمل في قانون فحص اعمار طالبي اللجوء “الصغار”

Views : 804

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت مصلحة الهجرة السويدية، أنها وإعتباراً من الأول من شهر آيار/ مايو الجاري، بدأت العمل بموجب قانون يسمح لها بإجراء تقييم مبكر ومؤقت لأعمار طالبي اللجوء من الأطفال والشباب اليافعين دون السن القانونية، القادمين الى السويد بدون صحبة ذويهم.

وأوضحت المصلحة، أنه يمكن لصاحب كل قضية على حدة إستئناف نتائج التقييم.

وأشارت إلى أن المشمولين بهذا التغيير، هم طالبي اللجوء القاصرين القادمين الى السويد، إعتباراً من الأول من شهر شباط/ فبراير من هذا العام، وأن التقييم المؤقت لأعمار طالبي اللجوء، سيُجرى في حال كان هناك شكوك حول الوثائق التي يتقدم بها طالب اللجوء وعدم وضوح عمره، فيما إذا كان شخصاً بالغاً أو طفلاً.

وبينت المصلحة، أن فحص تقييم العمر، سيتم إجراؤه في أقرب وقت ممكن بعد تقديم طلب الحصول على اللجوء.

الطعن

ويمكن الطعن في قرارات مصلحة الهجرة حول التقييم المؤقت للأعمار لدى محكمة الهجرة، حيث سيكون قرار الأخيرة ساري المفعول لحين قيام مصلحة الهجرة بإصدار موقفها حول طلب اللجوء، الذي يتضمن قراراً نهائياً بخصوص تقييم السن.

وتستند المصلحة في إجراء التقييم النهائي على جميع المعلومات المتوفرة في القضية. ويمكن للمصلحة، إجراء تقييم آخر غير التقييم المؤقت الذي أجري في السابق في حال توفر أدلة أخرى أو في حال وجود أدلة جديدة بعد قرار المحكمة.

ويجوز للمتقدم بطلب اللجوء، تقديم معلومات عن هويته الشخصية ووثائقه الثبوتية في جميع مراحل عملية اللجوء، لتعزيز موقفه، وصولاً إلى اتخاذ المصلحة قراراً بشأن قضيته.

وسيكون من حق طالب اللجوء استئناف القرار الصادر بحقه واستئناف نتائج التقييم النهائي لعمره.