Foto: Jessica Gow / TT
Foto: Jessica Gow / TT
2020-11-05

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت الحكومة اليوم أن السويد مدّدت نطاق مراقبة الحدود الداخلية نتيجة ارتفاع مستوى التهديدات الإرهابية. وفق ما نقلت أفتونبلادت.

وكان مستوى التهديد الإرهابي ثلاثة من خمسة وفق التقييم السويدي منذ شباط/فبراير الماضي.

وقال وزير الداخلية ميكائيل دامبيري في بيان صحفي اليوم “لا تزال التهديدات الإرهابية في السويد عند مستوى مرتفع، وتقييمنا أن مراقبة حدود البلاد ضرورية”.

وستستمر عمليات المراقبة حتى 11 أيار/مايو 2021.

وأضاف دامبيري “ينبغي أن تسهم مراقبة الحدود في تحقيق أمن البلد، وتوفر فرصة لاكتشاف التهديدات ومنع الهجمات الإرهابية”.

واعتبرت الحكومة أن التدابير الأوروبية غير كافية في ضوء “أوجه القصور” في السيطرة على الحدود الخارجية لمنطقة شنغن. وجاء في البيان “السيطرة على الحدود الأوروبية لا تتم بالقدر الكافي أو بطريقة مناسبة “.

Related Posts