السويد: زيادة حالات الاتجار بالبشر

Emil Langvad/TT
Views : 2638

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: كشفت أرقام رسمية جديدة، أصدرها المجلس الوطني للمقاطعات عن زيادة حالات الإتجار بالبشر في السويد العام الماضي 2017، قياساً الى العام الذي سبقه 2016.

وبحسب الأرقام الجديدة التي نشرتها وكالة الأنباء السويدية، فإن 225 حالة جرى كشفها العام الماضي 2017، مقابل 75 حالة فقط في العام 2016.

وذكر التقرير ان ثلث الحالات المكتشفة تعود الى أطفال يجري استغلالهم جنسيّاً او في التسّول.

وقالت تشارلوتا ثوريليوس المسؤولة عن الإحصاءات في المجلس الوطني للمقاطعات لراديو إيكوت، إنهم في المجلس تأكدوا من تشخيص حالة 56 طفلاً معرضين للخطر بشكل مباشر وأكيد، وتم تحديد 26 حالة أخرى يرافق الأطفاء أثناء استغلالهم اشخاص بالغين.

وأوضح تقرير المجلس المذكور، أن الأطفال الذين يتعرضون الى الاستغلال هم من أفغانستان وبلغاريا والمغرب ونيجيريا ورومانيا والسويد.

ويأتي البالغون الذين يمارسون الاتجار بالبشر من ألبانيا وبلغاريا ونيجيريا ورومانيا وروسيا وقسم منهم يعيشون أيضا في السويد.