السويد: زيادة في حالات الاتجار بالبشر

TT
Views : 2030

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: قال مجلس مكافحة الجريمة Brå، إن الشكاوى ضد حالات الاتجار بالبشر في السويد، زادت خلال السنوات الأخيرة، وأن جهود مساعدة الضحايا، تقل كثيراً في موسم الصيف، بحسب تقرير لوكالة الأنباء السويدية TT.

ويُقصد الاتجار بالبشر، تلك الحالات التي تقوم بها عصابات الجريمة المنظمة، باستغلال ناس آخرين، في مجالات الدعارة أو التسول أو العمل بشكل غير قانوني.

وبالنظر الى الأرقام الرسمية الصادرة عن المؤسسة المذكورة، خلال السنوات 5 الماضية، يتبين أن عدد هذه الشكاوى ضد هذه الحالات قد تضاعف، في الفترة المذكورة، خصوصا في الصيف حيث تأخذ أكثرية المؤسسات والسلطات إجازاتها السنوية.

ففي عامي 2017 و 2018 بلغت نسبة الحالات حوالي 214 حالة، لكل عام، ويتوقع أن يشهد العام الحالي نسبة مماثلة، حيث تم تسجيل 112 شكوى حتى الآن من العام الجاري 2019.

وتقول السلطات المعنية بمكافحة الجريمة المنظمة، إنها قامت بتدريب الموظفين في مصلحة بيئة العمل على كيفية كشف حالات الاتجار بالبشر، عندما تقوم لجان المصلحة بزيارات تفتيشية مفاجئة لمواقع العمل.