السويد والدنمارك يتفقان على اجراءات مشتركة ضد عصابات الجريمة

Foto: Stina Stjernkvist / TT
Views : 1348

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أعلن رئيس الوزراء السويدي ستيفان لوفين ورئيسة الوزراء الدنماركية ميت فريدريكسن أن أجهزة الأمن في البلدين ستعملان بشكل أكثر فعالية في تبادل المعلومات الاستخباراتية مستقبلا.

جاء ذلك على هامش الاجتماع الذي عقد بين لوفين وميت اليوم في ستوكهولم.

وذكر لوفين أن السلطات في البلدين أتفقتا على تشكيل وحدة مشتركة لتحليل المعلومات والبيانات للحد من الجريمة المنظمة عبر الحدود.

وكانت الدنمارك أعلنت أنها ستبدأ اعتبارا من منتصف تشرين الثاني/ نوفمبر المقبل، بفرض إجراءات جديدة على الحدود مع السويد، للحد من عبور “مجرمين” الى الأراضي الدنماركية بعد عدة جرائم تورط بها أشخاص يحملون الجنسية السويدية.

وتتضمن الإجراءات الجديدة إجراء عمليات تدقيق للهويات ووثائق سفر المسافرين القادمين من السويد، سواء عن طريق البحر أو عن طريق القطارات.

والنقاط الحدودية التي سيتعين على المسافرين فيها إظهار هوياتهم ووثائق سفرهم هي ( Rönne, Helsingör,  Grenå وكذلك جسر أوريسوند Öresundsbron ).