الشرطة السويدية تريد تعزيز قدرتها في الوصول الى كاميرات المراقبة

Views : 2285

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: تسعى الشرطة في السويد الى زيادة قدرتها في الوصول المباشر الى كاميرات المراقبة بشكل أفضل مما هو عليه الآن، وخاصة في الأماكن التي يمكن أن تكون عرضة للهجمات الإرهابية.

وتأتي مساعي الشرطة هذه بعد هجوم الشاحنة الإرهابي الذي شهدته العاصمة ستوكهولم في 7 نيسان/ ابريل الماضي، والذي راح ضحيته 5 أفراد، فيما أصيب ما لا يقل عن 11 آخرين بجروح.

وقال المسؤول في الشرطة يواكيم سودرستروم للراديو السويدي: “في حال وقوع هجوم إرهابي، يكون من المهم والحاسم لنا أن نكون قادرين على الوصول مباشرة الى كاميرات المراقبة وكاشفات الصوت”.

وكانت الشرطة قد تمكنت من القبض على منفذ هجوم الشاحنة الإرهابي رحمت عقيلوف بعد الاطلاع على شريط فيديو سجلته كاميرات المراقبة في ميترو الإنفاق في العاصمة ستوكهولم.

رؤية الصور في الوقت المناسب

ومن النتائج التي خلص إليها تقييم مصلحة الشرطة بخصوص الهجوم الإرهابي والذي اكتمل في شهر كانون الأول/ ديسمبر الماضي، الى أن حاجتها في الوصول المباشر الى كاميرات المراقبة أمر ضروري في الأماكن التي تعتبر أهدافاً محتملة لمثل هذا النوع من الهجمات واطلاعها على الصور في الوقت المناسب.

وقال المسؤول في الشرطة الوطنية لمتابعة كاميرات المراقبة يواكيم سودرستروم للراديو السويدي: “من المهم أن  نكون قادرين على الوصول مباشرة الى أجهزة كشف الصوت والكاميرات. فإذا ما تمكنا من معرفة عدد الجناة ومكانهم وطريقة تسليحهم، يمكننا إدارة مواردنا بشكل أفضل من أجل منعهم”.

وتتواجد كاميرات المراقبة الخاصة بالشرطة في الغالب خارج بعض المطاعم والمناطق المعرضة للخطر وخاصة في الضواحي، الا أن سودرستروم أوضح، أن تلك الأماكن لا تقع فيها الهجمات الإرهابية بشكل عام.

وقال: “من جهة، نحتاج الى دعم القانون من أجل أن نكون قادرين على الوصول المباشر الى كاميرات الأماكن العامة الأخرى، ومن جهة ثانية، نحن بحاجة الى إنشاء كاميرات خاصة بنا في هذه المواقع”.