الشرطة السويدية تشدد الحراسة على مسجد ستوكهولم

الصورة من الارشيف Foto: JOHAN NILSSON
Views : 4043

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: ذكرت وكالة الأنباء السويدية TT، أن الشرطة كثّفت من تواجدها، حول مسجد ستوكهولم في أولى أيام عيد الأضحى المبارك، وذلك بعد حادث إطلاق النار الذي وقع في مسجد قرب أوسلو أمس.

وقال رئيس اتحاد المسلمين السويدي طاهر أكان للوكالة: “نحن قلقون”.

لكن ضابط الشرطة أولوف أهلوند قال في تصريحات صحفية إن الشرطة تراقب الأشخاص الذين يدخلون المسجد، وعلى المسلمين الشعور بالأمان.

وأعتبر أكان هجوم النرويج بأنه “هجوم ليس فقط ضد المسلمين بل ضد المجتمع ككل” وقال “لقد طلبنا من الشرطة زيادة تواجدها، وبالفعل قامت بذلك”.

ودعا أكان السلطات الأمنية الى فرض المزيد من الإجراءات الأمنية حول المساجد، مثل نصب المزيد من كاميرات المراقبة.

وأعلنت الشرطة النرويجية، اليوم الأحد، أن الهجوم على مسجد، أمس السبت، كان محاولة لتنفيذ عمل إرهابي.

وكانت الشرطة النرويجية أعلنت، أمس، إصابة شخص واحد في حادثة إطلاق نار داخل مسجد في إحدى ضواحي العاصمة أوسلو.

وقال مساعد رئيس الشرطة، رون شولد، في مؤتمر صحفي: “نحقق في هذا كمحاولة لتنفيذ عمل إرهابي”.

وقالت الشرطة عبر حسابها الرسمي في موقع “تويتر”، أمس، إن الحادثة وقعت داخل مركز النور الإسلامي ببلدة بايروم القريبة من أوسلو، وفق ما نقلت وكالة “الأناضول”.

وأضافت أن الحادثة أسفرت عن إصابة شخص، في حين جرى توقيف شخص يشتبه بوقوفه خلف الحادثة.

التعليقات

تعليق واحد