الليبراليون ينضمون للمحافظين ويطالبون وزيرة الضمان الاجتماعي بالاستقالة

Anders Wiklund/TT Liberalerna vill lagstifta om förbud mot mobiler i klassrummen, skriver bland andra partiledare Jan Björklund på DN:s debattsida. Arkivbild.
Views : 1694

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أكد حزب الليبراليين، دعمه التصويت ضد وزيرة الضمان الاجتماعي، أنيكا ستراندال، الذي كان دعا إليه رئيس حزب المحافظين، أولف كريسترسون.

وقال زعيم الليبراليين، يان بيوركلوند، لراديو إيكوت، ” لم تعد لديها ثقتنا… يجب أن تستقيل”.

وتابع لقد تصرفت ستراندال بطريقة غير مسؤولة…لقد طردت مديرة عامة ماهرة على أسس كانت انتقائية بشكل واضح”.

واعتبر بيوركلند، وهو شريك في التحالف الرباعي، أن طرد آن ماري بيغلر، من إدارة التأمينات الاجتماعية من قبل الوزيرة، خالف قانون العمل العام.

ودعا الوزيرة التي تنتمي للحزب الاشتراكي الديمقراطي بقيادة رئيس الحكومة إلى الاستقالة.

 وكان زعيم المحافظين ، أعلن أن حزبه، فقد الثقة بوزيرة الضمان الاجتماعي ، وأيده بذلك الحزب المسيحي الديمقراطي وسفاريا ديمكراتنا.

 يأتي ذلك بعد أن أظهر التحقيق الذي قامت به لجنة الدستورية بأن الوزيرة كانت قامت بإقالة آنا ماريا من منصب المديرة التنفيذية لصندوق التأمينات الاجتماعية لأسباب قائمة على أساس التمييز،

وقد وصف رئيس الحكومة السويدية، ستيفان لوفين، إعلان أولف كريسترسون، أنه سيسحب الثقة من وزيرة الضمان الاجتماعي، أنيكا ستراندال، بأنه تافه، قائلاً في مؤتمر صحفي عقب جلسة استجواب لها في البرلمان مساء أمس، ”لا يمكن وصفه بأي شيء سوى أنه تافه”.

واعتبر لوفين، أن قرار المعتدلين سحب الثقة من وزيرته “قرار يائس” مشدداً على استمرار ثقته بالوزيرة ستراندال، متهماً في الوقت نفسه المحافظين بأنه لا يريدون بحث القضية على الطاولة، حسب قوله.