المطاعم والفنادق تنال حصة الأسد من “دعم كورونا”

(أرشيفية) Foto: Fredrik Sandberg / TT kod 10080

الكومبس – اقتصاد: حصلت الفنادق والمطاعم على الحصة الأكبر من المساعدات التي خصصتها الدولة للشركات.

وأعلنت مصلحة الضرائب في بيان تلقت “الكومبس” نسخة منه استلامها نحو 12 ألف طلب مساعدة من الشركات السويدية للتكيف مع أزمة كورونا. وجاء إعلان مصلحة الضرائب قبل نحو ثلاثة أسابيع من انتهاء مهلة تقديم الطلبات. فيما أعلنت الحكومة نيتها تمديد الفترة.  

وقررت الحكومة هذا النوع من الدعم مع بداية أزمة كورونا لمساعدة الشركات التي انخفضت مبيعاتها بنسبة 30 بالمئة على الأقل في آذار/مارس ونيسان/أبريل من هذا العام مقارنة بالعام الماضي بسبب وباء كورونا. ويهدف الدعم إلى مساعدة الشركات على دفع التكاليف الثابتة مثل الإيجارات والاتصالات.

وفُتح باب تقديم الطلبات لتلقي المساعدة من 22 حزيران/يونيو إلى 31 آب/أغسطس.

وحتى أمس الثلاثاء، تقدمت نحو 12 ألف شركة بطلبات للحصول على 866 مليون كرون. وتم منح الدعم لـ9335 شركة بإجمالي 663 مليون كرون.

ذهب معظم الدعم الممنوح لقطاع الفنادق والمطاعم، حيث حصلت نحو 2000 شركة على حوالي 320 مليون كرون. وسجلت هذه الشركات خسارة تقترب من 2.9 مليار كرون في المبيعات خلال شهري آذار/مارس ونيسان/أبريل.

وفي المرتبة الثانية والثالثة جاء قطاعا النقل والتجارة. وحصلت الشركات العاملة فيهما على دعم بـ75 مليون كرون، و63 مليون كرون على التوالي.

وانخفضت المبيعات في مجال النقل بنسبة 50 بالمئة بين الشركات التي تلقت الدعم. في حين كانت النسبة في قطاع التجارة 60 بالمئة.

جغرافياً، حصلت شركات محافظة ستوكهولم على الحصة الأكبر بـ4000 دعم تكلفتها 330 مليون كرون. وحلت فيسترا يوتالاند في المرتبة الثانية، حيث حصلت 1500 شركة على إجمالي 92 مليون كرون. وجاءت سكونة ثالثاً بعد أن تلقت حوالي 1000 شركة 49 مليون كرون.

وأظهرت الإحصاءات أن الشركات الصغيرة هي التي تتقدم للحصول على الدعم. وتمثل الشركات التي يعمل فيها أقل من 50 موظفاً حوالي 99 بالمئة من الطلبات، وتلقت أكثر من 60 بالمئة من المساعدات الممنوحة.

وقال المسؤول في مصلحة الضرائب “ما زال من الممكن التقدم بطلب للحصول على الدعم. ويعتمد المبلغ الذي يمكن تحصيله على مقدار انخفاض المبيعات (في شهري مارس وأبريل) والتكاليف الثابتة التي تتحملها الشركة. الحد الأدنى للمبلغ 5000 كرون والحد الأقصى 150 مليون كرون”.

ويُشترط لتلقي الدعم أن تمتنع الشركة عن توزيع الأرباح من آذار/مارس هذا العام حتى حزيران/يونيو 2021.