المعارضة تسحب تهديداتها بحجب الثقة عن وزيرة العمل

Foto: Jonas Ekströmer/TT
Views : 972

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: سحبت أحزاب اليسار، والمحافظين، والمسيحي الديمقراطي، تهديداتهم بحجب الثقة عن وزيرة العمل السويدية، إيفا نوردمارك، بعد إعلان حكومة ستيفان لوفين، تأجيل خططها لإصلاح مكتب العمل، وتعهدها بإدخال تعديلات عليها، وهي الأزمة، التي كان من المحتمل لو تفاعلت أن تؤدي إلى انتخابات برلمانية مبكرة.

 وقال يوناس خوستيدت، زعيم حزب اليسار في مؤتمر صحفي، اليوم، إن الحكومة تراجعت   عن كل النقاط التي عارضنها، “وعلى هذا الأساس، ليس هناك ما يدعو إلى حجب الثقة ضد إيفا نوردمارك غدًا”.

وأضاف، “- لم يكن هدفنا أبداً طرد نوردمارك، ليس لدينا أي شيء ضدها كشخص بأي شكل من الأشكال، ولكن كان ذلك بغرض تحقيق تغيير في سياسة الحكومة”

من جهته قال علي السبتي، الناطق السياسي باسم سوق العمل في حزب اليسار، إن الحزب لديه خمس نقاط أساسية أهمها، أن يكون لدى دائرة التوظيف السويدية، مكاتب في جميع أنحاء البلاد، وتخصيص المزيد من الموارد المادية، وأن تعمل الحكومة على تأمين الدعم للأشخاص ذوي الإعاقة من خلال مكتب العمل.

في الوقت نفسه، أكد خويستدت أن القضية لم تنته بعد، وأن حزب اليسار سيواصل معارضة محاولات خصخصة خدمات مكتب العمل، مؤكداً أن ما قام به الحزب كان بمثابة رسالة تحذيرية للحكومة.