الممرضون يختبؤون في المراحيض لعجزهم تحمل ضغط العمل الكبير في مشفى أوبسالا الأكاديمي

Views : 7804

المحافظة

أوبسالا

التصنيف

الكومبس – أوبسالا: وصف مندوب سلامة بيئة العمل إلى مشفى أوبسالا الأكاديمي، وضع قسم الطوارئ فيه بغير المقبول والسيء جدا حسب تعبيره، يأتي ذلك في أعقاب شكاوى تتعلق بنقص الكادر الطبي والتمريضي في ذلك المشفى، وضغط العمل الكبير الذي يواجه الممرضين والممرضات هناك.

ونقل تقرير للتلفزيون السويدي عن ممرضة تعمل في القسم، رفضت الكشف عن هويتها، تأكيدها أن حوالي 24 مريضاً انتظر، صباح اليوم، في قاعات الاستقبال لعدم وجود كادر طبي وتمريضي لمراجعة حالاتهم.

ووصفت الممرضة الوضع بالمرعب قائلة، إن نقص الأطباء والممرضين في القسم تسبب بازدحام كبير، جعلها تطلب أحياناً من بعض المرضى الاستغناء عن أسرّتهم لصالح مرضى آخرين لديهم وضع صحي أسوء.

وأكدت الممرضة للتلفزيون، أنها تشعر بالعار تجاه تجاهلها لبعض المرضى، وخاصةً عند مناجاتهم لها بمساعدتهم، وقالت إنها “تريد أن تفعل شيئاً لمساعدتهم ولكن ليس لديها متسع من الوقت لفعل ذلك، لدرجة أنها تجلب وجبة غذاءها معها على شكل سوائل يمكن شربها لأنه ليس لديها متسع من الوقت حتى لمضغ الطعام”.

ونقل التلفزيون أيضاً صوراً مختلفة عن ضغط العمل، ومنها أن العديد من الممرضات والمرضين يقومون بحبس أنفسهم في الحمامات لعدم قدرتهم على مواجه المرضى المنتظرين وكذلك عدم تحملهم الضغط الزائد في العمل.