النيران الصديقة والـ”فار” ينهيان مشوار تونس في أمم أفريقيا

Views : 1040

التصنيف

الكومبس – رياضة: انتزع المنتخب السنغالي، الأحد، بطاقة العبور إلى المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الأفريقية لكرة القدم المقامة بمصر، بعد أن تغلب على نظيره التونسي بهدف دون مقابل في المربع الذهبي للبطولة القارية.

بهدف من النيران الصديقة وبعد مباراة حماسية مثيرة، حجز المنتخب السنغالي لكرة القدم مقعده في المباراة النهائية لبطولة كأس الأمم الأفريقية الثانية والثلاثين بالفوز بهدف مقابل لا شيء على نظيره التونسي في الوقت الإضافي من مباراتهما الأحد (14 تموز/ يوليو 2019) على استاد “30 يونيو” بالقاهرة، في الدور قبل النهائي للبطولة المقامة حالياً في مصر. وبذلك، ينتظر المنتخب السنغالي في النهائي الفائز من لقاء الجزائر ونيجيريا، الذي سيقام في وقت لاحق اليوم. بينما ينتظر المنتخب التونسي في مباراة تحديد المركزين الثالث والرابع الخاسر من نفس اللقاء.

فرص تسديد ضائعة

جاءت بداية الشوط الأول سريعة من جانب لاعبي الفريقين، حيث أضاعا العديد من الهجمات خلال شوط المباراة الأول. واعتمد لاعبو تونس في بناء هجماتهم على تحركات يوسف المساكني، قابله لجوء السنغال للاعتماد على ساديو ماني.

وتوالت الفرص الضائعة من جانب لاعبي الفريقين، لينتهي الشوط الأول بالتعادل السلبي. وفي الشوط الثاني، كان المنتخب التونسي هو الأفضل والأخطر في معظم الفترات. لكن التعادل ظل قائماً رغم احتساب ضربة جزاء لكل من الفريقين وإهدار الخنيسي فرصة ذهبية لنسور قرطاج في الدقيقة 48 إثر هجمة سريعة للفريق وتمريرة طولية من محمد دراجر، تلقاها الخنيسي خارج حدود منطقة الجزاء ولكنه تسرع وسددها أعلى المرمى بدلاً من التقدم بها داخل منطقة الجزاء.

كما أهدر فرجاني ساسي ضربة جزاء لتونس في الدقيقة 75، ورد هنري سايفت بإهدار ضربة جزاء للسنغال في الدقيقة 81. وفشلت جميع محاولات الفريقين في إحراز هدف الفوز خلال الدقائق المتبقية من اللقاء لينتهي الشوط الثاني بالتعادل السلبي ويتم اللجوء إلى شوطين إضافيين.

شوط إضافي حاسم

وفي الشوط الإضافي، منحت النيران الصديقة للمنتخب السنغالي هدف المباراة الوحيد في الدقيقة 101، حيث ارتدت الكرة من رأس المدافع التونسي ديلان برون إلى داخل مرمى فريقه.

وفاجأ الحكم الإثيوبي باملاك تيسيما، الذي أدار اللقاء، المنتخب التونسي بإلغاء ضربة جزاء للفريق في وسط الشوط الإضافي الثاني بعد احتسابها لصالح نسور قرطاج إثر لمسة يد واضحة من إدريسا جاي نجم السنغال داخل منطقة الجزاء، بعد رجوعه لتقنية الفيديو (فار).

ع.أ.ج/ ي.أ (د ب ا)

المصدر: DW – عربي