الهجرة تطلب من 400 شخص ترك مساكن المصلحة وتدبير سكنهم بأنفسهم

Foto: TT
Views : 5272

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أعلنت مصلحة الهجرة السويدية، في بيان صحفي، أرسلته الى “الكومبس” أنها قررت “طرد” 400 شخص، من الحاصلين على الإقامة في السويد، من مساكن المصلحة، خلال الفترة القليلة المقبلة.

ووفق البيان، فإن هؤلاء وأغلبهم من الحاصلين على الإقامة لأغراض التعليم، سيجري تبليغهم بشكل رسمي، بقرار إخلاء مساكنهم، اعتباراً من يوم الجمعة المقبل 31 كانون الثاني/ يناير 2020.

وأوضح البيان أن تدبير أمر سكن الأشخاص الـ 400 سيصبح مسؤولية فردية لهم.

ونقل البيان عن رئيسة قسم التنسيق الوطني في المصلحة فيرونيكا ليندستراند قولها إن من الضروري أن يبدأ الأشخاص المشمولين بهذا القرار، بالبحث عن السكن من الآن.

وقالت المصلحة إنها كانت أرسلت معلومات إخطار لهؤلاء منذ تشرين الثاني/ نوفمبر من العام الماضي، كما أنها أبلغت البلديات والمحافظات السويدية بالقرار.

وذكرت المصلحة أن السبب في إخلاء مساكن الهجرة من هؤلاء الأشخاص يعود الى قرار اتخذته محكمة الاستئناف نص على أن الأشخاص الذين حصلوا على إقامات ولا تنطبق عليهم شروط قانون السكن يتعين عليه ترك مساكن مصلحة الهجرة.

وفي تشرين الثاني/ نوفمبر الماضي قدرت مصلحة الهجرة العدد بـ 750 شخصا، لكن عددهم انخفض الى 400 في نهاية الشهر الحالي.

وبحسب المصلحة فإن الحكومة خصصت مبلغ 60 مليون كرون للبلديات لمساعدتهم في الحصول على سكن مؤقت، كما ان العديد من المنظمات الإنسانية أبدت استعدادها لمساعدتهم.