الوافدون الجدد يتعلمون اللغة من الأفلام السويدية الكلاسيكية

Fredrik Sandberg/TT الوافدون الجدد يتعلمون اللغة السويدية من خلال مشاهدة الأفلام والنقاش حولها.
Views : 2470

المحافظة

ستوكهولم

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: تلجأ بعض مدارس تعليم اللغة السويدية للكبار، SFI الى الأفلام الكلاسيكية، كطريقة لتعليم الوافدين الجدد اللغة السويدية، وهو أسلوب يلقى ترحيباً واسعاً لدى بعض الطلبة.

يقول سعيد رحيم سادات، 27 عاماً من أفغانستان، لوكالة الأنباء السويدية TT إن هذه الطريقة جيدة جداً.

ويصف مراسل الوكالة، إحدى صفوف تعلم اللغة السويدية في منطقة ناكا بالعاصمة ستوكهولم، قائلاً: “الطلبة جالسون ويكافحون من أجل متابعة حوار فلم ” Så som i himmelen – كما هو الحال في السماء” بمساعدة النص السويدي الذي يظهر على الشاشة، مشيراً الى اللغات الأصلية المتعددة، التي يتحدث بها الطلبة، مختلفة بين الداري والعربية والإنكليزية.

يقول سادات، الذي ترك بلده بسبب الحرب، إن مثل هذا الفلم ما كان ليتم عمله في أفغانستان.

ويحق للأشخاص المولودين خارج السويد والذين يفتقرون الى المعرفة الأساسية باللغة السويدية، حق التعلم في مدارس اللغة السويدية للبالغين، SFI.

وبحسب الوكالة، فإنه وفي الوقت الراهن، هناك نحو 200 ألف طالب SFI في جميع البلديات السويدية البالغ عددها 290 بلدية، وينحدر الطلبة من مستويات تعليمية مختلفة، فمنهم من يحمل شهادة جامعية ومنهم من لا يجيد القراءة والكتابة.

وترى معلمة الصف، مانيو ماهاجان، أن هذا المشروع جيد جداً للطلبة المتعلمين. حيث هناك العديد من الكلمات الجديدة وأن الأفلام تساعد في تقريب المرء من اللغة.