انتحار رجل بعد أن قتل ولديه في سالا

Johan Nilsson/TT Hatbrott kopplade till asylboenden ökade under 2016. Arkivbild.
Views : 15699

المحافظة

ستوكهولم

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: ذكرت صحيفة “إكسبرسن” ان رجلاً في سالا، قتلا ولديه الاثنين بإطلاق النار عليهما وأنتحر بعد ذلك.

وبحسب الصحيفة، فإن الرجل كان ناشطاً في مجال الرياضة وقبل انتحاره قام بتسجيل فيلم على الفيسبوك، تحدث فيه عما فعله قبل أن ينتحر.

وأكدت الشرطة الحادث واطلاعها على الفيلم.

وكان بلاغ بما جرى قد وصل الشرطة، مساء أمس الأربعاء، حيث تلقت الشرطة اتصالاً بإن حدثاً خطيراً وقع في عنوان ببلدية سالا.

وعندما وصلت الشرطة الى مكان الحادث، عثرت على ثلاث قتلى، رجل في الخمسينيات من عمره وطفلين.

وقال المتحدث الصحفي باسم الشرطة في فيستمانلاند، يوهان تالبرغ للصحيفة: “تم استخدام السلاح الناري في جميع الحالات، وتم العثور على السلاح في مسرح الجريمة”.

وحقق الرجل نجاحات في المجال الرياضي في أوائل عام 2000، وشارك في منافسات ضمن مستويات عالية، لكنه بدا قليل الاختلاط والتواجد مع الآخرين في السنوات الأخيرة، رغم استمرار نشاطه الرياضي.

بث مباشر على الهواء

ووفقاً لمعلومات الصحيفة، فقد سجل الرجل فلماً بثه على الهواء مباشرة على موقع فيسبوك قبل أن يقوم بقتل نفسه.

وفي الفيلم، قال الرجل بانه أطلق النار على “ولديه” وبأنه لا يعرف فيما إذا كان الفيسبوك سيوقف بث الفلم، وذكر بانه سيقدم على الانتحار وأنه استعد لذلك.

وقال الرجل في الفيديو، إنه فكر طويلاً فيما قام به وأنه قام بدفع فواتيره.

وجرى بث الفيلم في الساعة العاشرة من مساء أمس، وبقي موجوداً على الفيسبوك لمدة عشر ساعات، بحسب الصحيفة.

وأكدت الشرطة، ظهر اليوم أنها أطلعت على الفيلم، وكتبت على موقعها على الإنترنت: “لقد أمنت الشرطة مواد البث المباشر على الفيسبوك، ولا تحتاج حالياً الى أي معلومات إضافية من أشخاص ربما شاهدوا الفيلم”.