انتقادات دولية للسويد بسبب ظروف احتجاز المشتبه بهم

Views : 705

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: وجهت الأمم المتحدة والاتحاد الأوروبي انتقادات حادة الى السويد بخصوص النظام الذي تستخدمه في أماكن احتجاز المشتبه بهم، مُشّبهة ظروف ما وصفته بالعزلة التي يعيشها الأشخاص الذين يجري احتجازهم بانها أقرب الى التعذيب.

ووفقاً لما ذكره التلفزيون السويدي، فإن محتجزا واحداً على الأقل، يحاول الإنتحار كل أسبوع، وذلك بسبب البيئة المعزولة التي يُوضع فيها.

وخصص التلفزيون السويدي، ملفاً كاملاً حول احتجاز واعتقال المشتبه بهم في السويد والأنظمة المعتمدة فيها، إذ ذكر أنه يتم عزل غالبية المعتقلين عن الآخرين في زنزانة لا تزيد مساحتها عن سبعة أمتار مربعة لمدة 23 ساعة في اليوم، ويحدث ذلك لمدة أسابيع أو شهور أو حتى سنوات.

وذكر التلفزيون، أن نحو 10000 شخصاً، يجري اعتقالهم كل عام بتهم ارتكاب مختلف أنواع الجرائم، وأن معتقلين اثنين من بين كل ثلاثة معتقلين، يُحتجزون لوحدهم معزولين عن الآخرين.

وهذا يعني، قوانين عزل صارمة، حيث لا يكون بمقدور المعتقلين التواصل مع أقاربهم أو الإطلاع على وسائل الإعلام، ويُسمح لهم برؤية ضوء النهار من خلال البقاء في مكان مُسيج بالكامل لمدة ساعة واحدة أو ساعتين في اليوم.