انخفاض حالات الانتحار في السجون السويدية

Foto: TT
Views : 664

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: انخفضت حوادث الانتحار في السجون السويدية الى حد كبير، وفق مصلحة السجون.

وذكر تقرير للراديو السويدي أن آخر مرة حدث فيها انتحار في السجون كانت في 30 تشرين الثاني/ نوفمبر 2016 في Täby عندما شنق أحد الشباب نفسه في غرفته بالسجن، وبعد ذلك لم تحدث ولا مرة حالة انتحار جديدة.

وقال رئيس إدارة أمن السجون في Nordin: كان لدينا عدد أكبر نسبيا من حالات الانتحار في العام 2007 لكن قمنا بجهود كبيرة وغيرنا من استراتيجيتنا في هذا المجال وهو ما أدى الى انخفاض كبير في حالات الانتحار.

وتقوم سلطات السجون بتقديم الرعاية الصحية النفسية للأشخاص المعرضين لخطر الانتحار وتخصص لهم أطباء نفسيين للعناية بهم.

لكن مصلحة السجون مع هذا تأمل في أن تنخفض نسبة الانتحار في السجون الى الصفر، وهو ما كان يحدث في السويد لعدة سنوات.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.