انخفاض نسبة مشاركة المهاجرين في الانتخابات السويدية

JESSICA GOW / TT
Views : 2965

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: خلص تقرير صادر عن مؤسسة دراسات الهجرة السويدية، (وهي لجنة مستقلة تقوم بإجراء دراسات حول سياسة الهجرة المستقبلية)، أن هناك اختلافات كبيرة، في المشاركة بالانتخابات السويدية، بين أولئك الذين ولدوا في السويد، والمولدين خارجها.

وأظهر التقرير، الذي نُشر في صحيفة “داغنز نيهيتر”، أن ما يقرب من 90 بالمئة من السكان المولودين داخل البلاد صوتوا في الانتخابات الأخيرة، مقارنة بتصويت 75 بالمئة فقط من المواطنين المولودين خارج البلاد، مع وجود اختلافات كبيرة في التصويت بين فئات المجموعة الأخيرة أيضاً.

ووفقاً للباحثين، فإن أدنى مستوى مشاركة، سُجلت بين المواطنين المولودين في آسيا وأفريقيا والدول الأوروبية خارج منطقة الشمال.

وكتب الباحثان، بيتير بيفيلاندر وميكائيل سبونك في الصحيفة: “إن معظم المهاجرين القادمين الى السويد، يأتون من هذه المناطق تحديداً، ما يعطي مؤشراً الى أن نسبة المصوتين في الانتخابات، قد تنخفض أكثر في المستقبل”.

وأظهر التقرير، أيضاً ما خلصت إليه الأبحاث السابقة من أن الأجانب يميلون للتصويت الى الأحزاب التي على اليسار.

وفسر القائمون على التقرير أسباب عزوف الكثير من الناس عن التصويت الى مستوى التعليم والدخل.