انطلاق آخر جلسة نقاش برلمانية بين قادة الأحزاب قبل بدء العطلة الصيفية

Views : 825

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: بدأت صباح اليوم الأربعاء، آخر جلسة نقاشية بين قادة الأحزاب في البرلمان السويدي، قبل بدء العطلة الصيفية البرلمانية، وفي الوقت نفس تعتبر هذه الجلسة الأولى للزعيم الجديد لحزب البيئة، بير بولوند، والأخيرة لزعيم حزب الليبراليين، يان بيوركلوند، الذي سيترك منصبه قريباً.

 وبدأ النقاش في هذه الجلسة، رئيس الحكومة، ستيفان لوفين، الذي ركز في خطابه على ضرورة مواجهة الجريمة والعزلة، كما أكد على ضرورة العمل لتعزيز مبدأ المساواة في المجتمع وإزالة الظلم.

فيما كانت الجلسة فرصة لرئيس حزب المحافظين، أولف كريسترسون، لتوجيه انتقادات لحكومة لوفين، بسبب طرق مواجهتها جرائم العصابات، متهماً إياها بأنها فقدت السيطرة على تلك الجرائم.

من جهته اعتبر رئيس حزب سفاريا ديمكراتنا اليميني المتطرف، جيمي إيكسون، أن الرفاهية السويدية آخذة بالتآكل، وتحدث عن الانتخابات السابقة وتشكيل الحكومة الحالية متهماً بعض ممثلي هذا البرلمان بالنفاق، ولم يخلو كلامه من انتقاد لرئيس الحكومة ستيفان لوفين، خصوصاً من ناحية دعواته لمحابة التفاوت الطبقي في المجتمع.

التعليقات

اترك تعليقاً

هذا الموقع يستخدم Akismet للحدّ من التعليقات المزعجة والغير مرغوبة. تعرّف على كيفية معالجة بيانات تعليقك.