انطلاق أسبوع ألميدالين بالدعوة الى التخلص من الاعتماد على البنزين والديزل بحلول 2030

Foto: Henrik Montgomery / TT
Views : 1115

التصنيف

الكومبس – ألميدالين: انطلق أسبوع ألميدالين السياسي اليوم في Visby بكلمة للناطق الرسمي باسم حزب البيئة بير لولوند الذي قدم اقترحاً باعتماد السويد الوقود المتجدد النظيف 100 في المئة بحلول عام 2030.

ويُخصص اليوم الأول من المهرجان لحزب البيئة.

وقال إن الحزب يتقدم بمقترح خطة منهجية للتخلص من الوقود الأحفوري كليا بحلول العام المذكور.

واليوم يوجد بالفعل قرار بشأن الاعتماد أكثر على الطاقة البديلة النظيفة وهذا القرار هو جزء من الاتفاق الرباعي ( اتفاقية يناير) بين الحزب الاشتراكي الديمقراطي، وحزب البيئة من جهة، وحزب الوسط والحزب الليبرالي من جهة ثانية، لكن لا يوجد موعد محدد ونهائي للتخلص من الاعتماد على الوقود الاحفوري، وهذا ما يطالب به الآن حزب البيئة.

وأسبوع ألميدالين هو مهرجان سياسي سنوي يقام في Visby منذ 51 عاماً، كان في السابق يمتد لسبعة أيام على عدد أحزاب البرلمان السويدي سابقا، قبل أن يجري زيادة يوم واحد على فعاليات المهرجان بعد دخول حزب سفاريا ديموكراتنا اليميني المتطرف اليه.

ويعود تقليد المهرجان الى اليوم الذي ألقى فيه الزعيم السياسي السويدي المعروف أولف بالمة كلمة من على ظهر سيارة شاحنة في منتجع على جزيرة غوتلاند، صيف عام 1968، فتحول الى طقس سنوي وتظاهرة سياسية هي الأشهر في السويد، ولا تزال مستمرة.

وقال الناطق باسم الحزب الذي جرى انتخابه حديثا، إن مقترح الحزب هو تقليل الاعتماد على البنزين والديزل تدريجيا الى حين الوصول الى اليوم الذي لا نستخدمهما.