انهيار أسهم SAS على وقع نتائج مالية هي الأسوأ منذ 5 سنوات

Johan Nilsson/TT Arkivbild.

الكومبس – اقتصاد: شهدت أسهم شركة SAS للطيران انهياراً في تداولات اليوم، بعد تراجعها حوالي 17% على خلفية نتائج الشركة للسنة المالية 2018-2019 وتصريحات للرئيس التنفيذي للشركة، عبر فيها عن عدم رضاه عن البيانات المالية.

وسجلت الشركة نتائج أقل بكثير من التوقعات، فيما تتوقع زيادة خسائرها في الربع الأول من العام القادم.

وبعد أقل من ساعة على التداول في بورصة ستوكهولم، تراجع السهم بشكل حاد ليصل إلى 17% من الخسائر وأكثر من 15 و11% في سوقي كوبنهاغن وأوسلو.

وقالت الشركة، إنه من المتوقع أن يؤدي التباطؤ في النمو الاقتصادي إلى تقليل الطلب على تذاكر الطيران في بعض الأسواق الرئيسية، ومنها السوق المحلية السويدية، مما يقلل رحلات السفر الجوية، بالإضافة إلى ذلك، تتوقع الشركة أن يظل الكرون السويدي والنرويجي ضعيفًا مقابل الدولار، وهي جميعها عوامل ستؤثر على أرباح SAS.

وبلغ حجم مبيعات الشركة للعام المالي 2018/ 19 قرابة 794 مليون كرون سويدي، أي أقل بمقدار 1.3 مليار كرون عن العام الماضي، حسبما ذكرت وكالة الأنباء السويدية TT.

وقال ريكارد غوستافسون الرئيس التنفيذي لشركة SAS “سيكون هناك الكثير من التحديات للتعامل معها في المستقبل”.

وتعتبر هذه النتائج هي الأسوأ بالنسبة للشركة منذ خمس سنوات.