باحثون سويديون يطورون اختباراً “أسرع وأرخص” لتشخيص الإصابة بكورونا

(Cecilia Fabiano/LaPresse via AP) TT
Views : 2233

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: طور باحثون سويديون، اختبارًا سريعًا ورخيصاً لمعرفة ما إذا كان الشخص مصابًا بفيروس كورونا حسب ما ذكر راديو إيكوت.

وقال بيورن رينيوس، رئيس الأبحاث في قسم الكيمياء الحيوية الطبية والفيزياء الحيوية في معهد كارولينسكا، “الطريقة ستكون أبسط وأرخص في الوقت نفسه، يمكنك إجراء اختبارات متكررة لـ covid-19”     

وحسب رينيوس، فإن تشخيص الإصابة بالطريقة الجديدة تستغرق حوالي ساعتين ونصف الساعة للقيام بجميع الخطوات المطلوبة للحصول على نتيجة الاختبار.

وبدأ الباحثون السويديون العمل على تطوير الاختبار في وقت مبكر من انتشار الوباء ، وبحلول نهاية أبريل، كانت الطريقة قد اكتملت قبل أن تتم حالياً مراجعته مرة ثانية للتأكد من نجاحه ونشره في المجلة العلمية Nature Communications.

ووفق الطريقة الجديدة، يمكن تخطي الخطوات المعمول بها حالياً في فحص PCR القياسية، كما أن الاختبارات لا تعتمد أيضًا على مجموعات الكواشف باهظة الثمن التي سرعان ما نقصت في هذا الربيع.

وتعتمد الطريقة المتبعة، حالياً في دول العالم لتشخيص الإصابة بفيروس كورونا من عدمه على أن، تتم تنقية مادة الفيروس أولاً من عينة المريض ، قبل أن يحدث التفاعل التشخيصي، لكن في الطريقة السويدية الجديدة، سيتم جمع بدلاً من ذلك عينة المريض في سائل أخذ العينات الذي يتوافق بشكل مباشر مع تفاعل البوليميراز المتسلسل (PCR) كما يقول بيورن رينيوس.

وتم تقييم موثوقية طريقة الاختبار من خلال المقارنة مع التشخيصات التقليدية السابقة لنحو 600 عينة.

وأضاف رينيوس، “في هذه المقارنة، كان هناك توافق بين الطريقة التقليدية وطريقتنا بنسبة 98 بالمائة، سواء للنتائج الإيجابية أوالسلبية”.