بعد استعداد قيادته للتعاون مع SD …تقدم واضح في شعبية المسيحي الديمقراطي

Henrik Montgomery/TT Stefan Löfven (S) och Ebba Busch Thor (KD) kan vara glada över sina förtroendesiffror. Arkivbild.
Views : 1861

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: يواصل الحزب الديمقراطي المسيحي، حصد المزيد من شعبية الناخبين السويديين وفق أحدث استطلاع للرأي أجراه معهد نوفوس لصالح التلفزيون السويدي وذلك تزامناً مع إعلان الحزب انفتاحه على التعاون مع حزب SD اليميني المتطرف.

ويظهر الاستطلاع، الذي جرى في آذار مارس الماضي، ارتفاع شعبيته لدى الرأي العام إلى أكثر من 10% متقدماً بنسبة 2% عن الاستطلاع السابق، ويرجع جزء كبير من تلك الزيادة إلى أصوات ناخبين كانوا صوتوا سابقاً لحزب سفاريا ديمكراتنا حسب الاستطلاع.

وقال توربيون خيستروم، الرئيس التنفيذي لمعهد Novus إن الحزب حصل بشكل واضح على أصوات من SD لكنه في نفس الوقت حصل على أصوات جيدة من ناخبي حزبي الاشتراكي الديمقراطي والمحافظين.

من جهته اعتبر ماغنوس هاجي، أستاذ العلوم السياسية في جامعة لينيوس في حديث للتلفزيون السويدي، أن المسيحي الديمقراطي بدأ باجتذاب أيضًا أصوات الناخبين الذين ليسوا متدينين إيديولوجيًا للكنيسة، والناخبين الذين يميلون إلى اليمين في السياسة والأشخاص الأقرب إلى النزعات القومية 

 وقال بيتر كولجرين، سكرتير حزب الديمقراطيين المسيحيين، “نحن واضحون ونركز اهتمامًا أكبر على السياسة أكثر من الذين يضغطون على الزر الأيمن في البرلمان”.

تراجع في شعبية الاشتراكي الديمقراطي

ويظهر الاستطلاع الذي شارك فيه أكثر من 3500 شخص تراجعاً في شعبية الاشتراكي الديمقراطي بنسبة 1% وحزب الSD بنسبة 1.2%

و جاءت شعبية الأحزاب على الشكل التالي

V: 9.7 (+0.6) اليسار

S: 27.2 (-1.0) الاشتراكي الديمقراطي

MP: 3.5 (-0.5) البيئة

C: 8.2 (+0.9) الوسط

M: 17.5 (-0.8) المحافظون

L: 3.7 (+0.2) الليبرالي

KD: 10.6 (+2.0) المسيحي الديمقراطي

SD: 18.1 (-1.2) سفاريا ديمكراتنا

 1.5 (-0.2)آخرون