بعد ساعات من المعاناة…نهاية سعيدة لسنجاب

Views : 1506

التصنيف

الكومبس – منوعات: وجد سنجاب في مدينة دورتموند الألمانية نفسه في موقف صعب للغاية. الحيوان الصغير ظل عالقاً لفترة طويلة في غطاء فتحة للصرف الصحي، فيما تكلف عناصر من رجال المطافئ وطبيب بيطري بمهمة إنقاذ السنجاب ووضع حد لمعاناته.

يبدو أن ارتفاع درجات الحرارة، الذي تشهده في هذه الأيام عدة دول في القارة الأوروبية قد أثر بدوره على بعض الحيوانات، التي تعيش بشكل كبير في المساحات الخضراء، وتفضل الابتعاد عن كل ما له علاقة بحياة البشر.

بيد أنه في ألمانيا، تخرج السناجب مراراً وتكراراً من أماكن عيشها، من أجل البحث عن الطعام في أماكن قريبة أو يعيش فيها الإنسان، ما قد يضعها في موقف محرج أو يُعرض حياتها إلى الخطر مثلما وقع مؤخراً لسنجاب في مدينة دورتموند، التي تقع في ولاية شمال الراين ويستفاليا.

فقد أورد موقع مجلة “دير شبيغل” الألماني أن عناصر من رجال المطافئ تدخلوا أمس الخميس (20 حزيران/يونيو 2019)، بهدف إنقاذ سنجاب صغير علق في غطاء فتحة للصرف الصحي. وأضاف الموقع الألماني أن رأس السنجاب فقط هو ما كان يظهر في حين أن الجزء السفلي من جسده الصغير كان بالكامل تحت الغطاء.

ومن المحتمل أن السنجاب قد حاول الهرب من شبكة قنوات الصرف الصحي عبر فتحة الغطاء إلاّ أن محاولته لم تكلل بالنجاح، ليجد الحيوان الصغير نفسه بعد ذلك عالقاً في الفتحة ولمدة ليست بالقصيرة. وأوضح موقع “دير شبيغل” أن فشل عناصر من رجال المطافئ في تحرير السنجاب الصغير، دفعهم إلى أخذ هذا الأخير برفقة غطاء فتحة الصرف الصحي إلى عيادة بيطرية.

وبعد خضوع السنجاب إلى عملية تخدير تمكن الطبيب البيطري من تحرير هذا الحيوان الصغير، الذي عانى فقط من إصابات طفيفة في الرقبة. ونقل موقع “دي فيلت” الألماني عن مساعدة تعمل في العيادة البيطرية قولها، إن حالة السنجاب الصغير في تحسن مستمر، حيث من المتوقع أن يعود إلى حياته الطبيعية في وقت قريب.

ر.م/ ط.أ

المصدر: DW – عربي