Lazyload image ...
2016-09-22

الكومبس – ستوكهولم: كشفت وثائق داخلية مسربة من عملاق صناعة الاتصالات العالمية “اريكسون” ، أن الشركة السويدية لديها خطط لوقف عمليات تصنيع لمنتجاتها في السويد، لتضع بذلك خط نهاية لقرابة 140 عاماً لإنتاجها في هذا البلد.

وحسب صحيفة Svenska Dagbladet السويدية التي أطلعت على هذه الوثائق، فإن الشركة تهدف من وراء هذه الخطوة إلى تقليص النفقات والمصاريف في واحدة من أكبر قطاعات الإنتاج في اريكسون، ماقد يؤدي إلى احتمال فقدان 3000 آلاف موظف لأعمالهم في الشركة التي تتوزع وحدات إنتاجها الرئيسية في بوروس وكوملا.

ووفقاً لهذه الوثائق فإن خط الانتاج في الشركة، بحاجة لتوفير ضعف ماأدخره السنة الماضية عندما سرح 1500 موظف حينها.

وتعاني اريكسون منذ فترة من مشاكل مالية، أدت إلى إقالة مديرها التنفيذي هانس فستربري .

وفيما لم تؤكد الشركة أو تنفي صحة هذه الوثائق، اكتفت ببيان مكتوب أرسلته لوكالة الانباء السويدية قالت فيه، إن خطط خفض التكاليف فيها ستؤدي إلى تخفيض عدد الموظفين في فروع الشركة حول العالم.

وقد علق اتحاد نقابات المهندسيين السويديين في حديث للإذاعة السويدية على هذه الأخبار بالقول، إن الشركة لم تناقش حتى الآن مع الاتحاد خفض عدد موظيفها .

Related Posts