بلدية اسكلستونا تبت اليوم بقرار الحصول على إذن للتسول

Björn Lindgren/TT Kommunstyrelsens ordförande i Eskilstuna Jimmy Jansson (S) beräknar att cirka 30–50 personer tigger i kommunen. Arkivbild.
Views : 2293

المحافظة

ستوكهولم

التصنيف

الكومبس – اسكلستونا: يعلن مجلس بلدية اسكلستونا اليوم عن قراره حول ما إذا كان يجب الحصول على الإذن مسبقا للتسول.

وبحسب ما ذكره التلفزيون السويدي تقف الأغلبية السياسية الحاكمة في إسكلستونا، وهي أحزاب الاشتراكي الديمقراطي والمحافظين والوسط مع مطلب الحصول على ترخيص للتسول.

ويعني هذا في الواقع، أنه ينبغي إدخال فقرة جديدة في اللوائح المحلية التي تتطلب من الشخص الذي يشارك في “جمع الأموال السلبية” في الأماكن العامة أن يسعى أولاً للحصول على ترخيص من الشرطة بذلك.

وفي الخريف الماضي، علق مجلس إدارة مقاطعة فيلينغ في سكونه مخططات كانت تهدف الى حظر التسول، حيث أثارت القضية اهتماماً كبيراً على المستوى الوطني.

ودعا رئيس الحكومة السويدية ستيفان لوفين في ربيع هذا العام الى أن تتخذ كل بلدية مبادراتها الخاصة بشأن هذه المسألة، وأشار الى أنه ليس من ضمن مخططات الحكومة فرض حظر وطني على التسول.

وتحدثت وزيرة المالية ماغدالينا أندرشون بشكل إيجابي عما تحدث به لوفين، لكنها في الوقت نفسه، قالت إن الشخص الذي يعطي المال للمتسولين يساهم في الإتجار بالبشر.