بلدية دنماركية تحظر التدخين أثناء ساعات العمل

Bild: Claudio Bresciani/TT
Views : 975

التصنيف

الكومبس – الدنمارك، تتجه بلدية لولاند الدنماركية، الى حظر التدخين أثناء العمل، وذلك لأن مواطنيها هم أكثر الأشخاص شراهة في التدخين من بين جميع البلديات في الدنمارك.

وتسعى البلدية الى تطبيق برنامج ما يسمى بـ ” “ساعات عمل خالية من التدخين” لجميع الموظفين، من أجل صحة أفضل لهم.

ويشمل القرار الذي من المتوقع أن يُتخذ يوم غد الثلاثاء، جميع موظفي البلدية، وفي كافة المجالات، وينطبق على جميع أماكن العمل، جميع المباني، والمركبات، ووسائل النقل في البلدية.

ووفق البلدية فإن هذه الخطوة هي البداية في إطار خطة شاملة من أجل أن تبقى لولاند خالية من التدخين تماما في 2021.

وكانت المنظمات المهنية والإدارية في المدينة قد خاضت نقاشاً عاما حول القضية منذ العام 2019.
وقال رئيس لجنة المسنين والصحة في بلدية لولاند المنتمي للحزب اليساري في تصريحات صحفية ” من الأفضل أن لا يكون التدخين جزءا من ساعات العمل، وكل شيء يوحي بأن القرار سوف يطبق”.

وأضاف أن مشروع القرار كان متداولا، لكن السياسيين لم يتمكنوا من الموافقة على تطبيق قانون منع الدخين اثناء وقت الدوام. وهناك بلديات طبقت هذا القرار سلفا، وهناك بلديات أخرى في صدد القيام بذلك أيضا.
يذكر أن الاحصائيات الصحية الوطنية تشير الى أن هناك مدخن بين كل أربعة مواطنين، وبالتالي تعتبر بلدية لولاند من أكثر البلديات تدخينا في جزيرة شيلاند.

وأوضح أن موضوع التدخين هو موضوع شخصي، لكن تكاليف التدخين تكون باهظة الثمن في المدى البعيد، ولذلك يجب استئصال المشكلة من جذورها بدأ من المدرسة، وان لم نفعل شيء حيال ذلك، لن يتغير شيء.

في مقابل ذلك، عبّر سياسي آخر في مجلس المدينة عن امتعاضه من هذا القرار، “لأن هذا تدخل بحياة الأشخاص وحريتهم. مشيرا الى أن وقت الراحة أثناء الدوام الوظيفي، يجب أن يكون ملك الفرد، وبالتالي له كامل الحرية بممارسة ما يحلو له مثلا بالتدخين، تناول الكعك أم الحلوى”.