بلدية ستوكهولم تقرر التواصل مع العائدين من القتال الى جانب داعش

AP/TT Medlemmar ur IS i Mosul, Irak, 2014.
Views : 1483

المحافظة

ستوكهولم

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: ستقوم السلطات المحلية في بلدية ستوكهولم باللقاء مع ما يقرب من 40 شخصاً عادوا الى العاصمة بعد مشاركتهم في القتال الى جانب تنظيم الدولة الإسلامية، داعش.

وقال عضو اللجنة الاجتماعية في بلدية ستوكهولم يان يونسون للتلفزيون السويدي: “إذا كان هناك أطفال من بين هذه المجموعة معرضون لخطر حقيقي، ستقوم البلدية برعايتهم والاهتمام بهم”.

وستعمل ستوكهولم بذلك، كجزء من خطة عمل جديدة ضد التطرف العنيف، ممولة بأربعة ملايين كرون. وسيشارك في ذلك فريق من الخبراء على مستوى المدينة، حيث سيتواصلون مع الأشخاص العائدين من التنظيم والتأكد من أن أطفالهم بحالة جيدة.

وقالت عضوة اللجنة المالية آنا شونغ: “سيساعدنا الباحثون، بالتعاون مع الشرطة والأمن على تفعيل جهودنا وفقاً للأبحاث المتاحة”.

وكانت لجنة الخدمات الاجتماعية في ستوكهولم قد استلمت نحو 38 تقريراً منذ نهاية العام الماضي، تشير الى أن الأطفال الذين يعودون الى السويد وينتمون الى عائلات حاربت الى جانب داعش قد يعانون من ظروف سيئة.