تأخير تشكيل الحكومة يعرقل تشريع قانون مكافحة الإرهاب

Foto: TT
Views : 2370

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: رغم مرور ما يزيد عن خمسة أسابيع من الانتخابات العامة في السويد، لكن ليس هناك في الأفق أي صورة واضحة عن الحكومة السويدية الجديدة، الأمر الذي أدى الى تأخير إقرار عدد من القوانين الهامة.

ومن بين أهم تلك القوانين، قانون الإرهاب وذلك على الرغم من وجود دعم واسع النطاق في البرلمان بخصوص المقترح.  

ووفقاً لوكالة الأنباء السويدية، فإن الحكومة الانتقالية غير جاهزة لتقديم المسودة القانونية للمقترح الى اللجنة القانونية لغرض مراجعتها قبل عرضها على البرلمان السويدي.

قرار قريب جداً!

وقال وزير العدل مورغان يوهانسون للوكالة، إنه من المتوقع أن يجري اتخاذ قرار بشأن ذلك في وقت قريب جداً.

وكان يوهانسون وفي وقت سابق من شهر كانون الأول/ ديسمبر من العام الماضي وعندما اكتملت التحقيقات بشأن مقترح القانون، قد ذكر أن “الوقت حان” لكي يكون للسويد قانون من هذا النوع.

إلا أن يوهانسون يمارس عمله الآن في حكومة انتقالية، عليها أن تكون حذرة للغاية بشأن المقترحات المقدمة، حيث لا ينبغي أن تتعارض تلك المقترحات مع قدرة الحكومة الانتقالية.

ومن شأن مقترح حظر المشاركة في المنظمات الإرهابية أو الارتباط بها أن يسد ثغرة في التشريع السويدي، حيث جرى تشريع مثل هذا القانون في بلدان الاتحاد الأوروبي الأخرى.

ومعظم الأعمال التي يرتكبها الإرهابيون عادة، تكون جرائم يعاقب عليها القانون من خلال تطبيق قوانين أخرى عليها، لكن البرلمان السويدي بصدد تشريع قانون جديد يحدد عقوبات خاصة لهذه الجرائم تحت بند الإرهاب.