تحقيق صحفي: ازدياد الفصل العرقي بين الطلاب في المدارس السويدية

Foto: Pedersen, Terje/TT
Views : 1844

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: سلّط تحقيق أجراه راديو السويد الضوء على تزايد الفصل العرقي بين الطلاب في المدارس الأساسية السويدية، حيث يختار مزيد منهم الذهاب إلى مدارس غالبيتها من عرق واحد.  

ودرس التحقيق خلفيات الطلاب في المدارس الأساسية خلال العام الدراسي الفائت مقارنة بالسنوات العشر الماضية، وركز على المدارس التي يعتبرها “منفصلة” ومختلفة عن البقية، سواء من حيث عدد الطلاب ذوي الخلفيات الأجنبية، أو نسبة الطلاب الذين أكمل أحد والديهم الدراسة الجامعية.  

واعتبر التحقيق المدرسة “منفصلة عرقياً” حين تزيد فيها نسبة الانحراف أكثر من 20 بالمئة إلى هذا الجانب أو ذاك، مقارنة ببقية المدارس في البلدية نفسها.

وكشف التحقيق أنه في غضون عشر سنوات، زادت نسبة الطلاب الملتحقين بالمدارس المنفصلة بشكل واضح، حيت ارتفعت النسبة من 20 بالمئة إلى 25 بالمئة. ما يعني أن ربع الطلاب اختاروا الالتحاق بهذه المدارس.  

وقال المحقق الرسمي المكلّف بدراسة كيفية الحد من الفصل في المدارس بيورن أوستراند “هذا يؤكد النمط الذي لاحظه آخرون أيضاً، هناك انفصال متزايد بين الطلاب، مزيد من الطلاب يذهبون إلى المدارس مع الطلاب الذين يشبهونهم”.

وحذّر أوستراند وعدد من الباحثين الآخرين إضافة إلى مصلحة المدارس من أن الديمقراطية والقيم الأساسية في المدرسة تواجه صعوبات بسبب الفصل في المدارس.

وأظهر التحقيق أن المدارس المنفصلة تقع في نحو ثلثي بلديات السويد.