تراجع نسبة السويديين الرافضين للقاح كورونا

(أرشيفية) Foto: Stian Lysberg Solum / NTB scanpix / TT /
Views : 617

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: أظهر استطلاع رأي جديد، أن كل رابع سويدي يرفض التطعيم بلقاح كورونا، خوفاً من الآثار الجانبية، التي قد تنجم عنه.

وحسب الاستطلاع، الذي أجرته Novus لصالح SVT فإن هذه الأرقام، هي أقل مما كانت عليه في استطلاع أغسطس الماضي، إذ انخفضت نسبة الذين لا يريدون التطعيم، في نوفمبر إلى 26 بالمائة مقارنة بـ 37 بالمائة في أغسطس.

-وقال Torbjörn Sjöström من مركز Novus: ” قد يكون لهذا الانخفاض علاقة بزيادة معدل الوفيات مرة أخرى، وأن الناس ببساطة أكثر خوفًا من المرض منه من اللقاح”.

ووفق الاستطلاع، فقد ازدادت الرغبة في أخذ اللقاحات بين الرجال وكبار السن بشكل رئيسي.

– في الوقت نفسه، فإن كل ثالث سويدي تقريبًا مترددين ولم يقرروا ما إذا كانوا يريدون التطعيم

ولا يزال الكثير من الناس، الذين يرفضون اللقاح، يتذكرون الآثار الجانبية، التي سببها لقاح إنفلونزا الخنازير عام، 2009. حيث أصيب 440 شخصًا بمرض النوم.  

ويعتقد 2 في المائة فقط من الشعب السويدي، أن اللقاحات سيئة بشكل عام وبالتالي لا يريدون التطعيم نهائياً.