تعويضات يحق لك الحصول عليها من شركات القطارات

Views : 9210

التصنيف

الكومبس – ستوكهولم: تواجه شركة سكك الحديد الوطنية، لسنوات عدة، انتقادات كثيرة، بسبب أوجه القصور في ضمان السفر عن حدوث الغاء أو تأخير في حركة القطارات، وزادت تلك الانتقادات بشكل كبير، الصيف الحالي.

وهناك قانون ساري المفعول منذ عام 2016 حول ما يمكن للشركة دفعه من تعويضات للمسافرين، عند عجزها في تسير الرحلة.

وسلط تقرير للتلفزيون السويدي الضوء على تلك التعويضات، مشيراً الى أن هناك قوانين مختلفة تنطبق في حال عدم دفع التعويضات عن الرحلات الملغاة أو المؤجلة أو المتأخرة. وأن الأمر يعتمد بالدرجة الأساسية على طول وقت الرحلة وما إذا كانت كانت أقصر أو أطول من 15 ميل.

والتعويضات تكون كالتالي في حال السفر لمسافة أقصر من 15 ميل:

  • دفع الشركة لـ 50 بالمائة من سعر التذكرة في حال التأخير لمدة 20 دقيقة أو أكثر.
  • 75 بالمائة عند التأخير 40 دقيقة.
  • 100 بالمائة عند التأخير 100 دقيقة.

وإذا حصل تأخير في القطار لمدة 20 دقيقة على الأقل، يمكن للمسافرين استخدام وسيلة نقل أخرى ويحصلون على تعويض عنها.

 

السفر لمسافة 15 ميلاً أو أطول:

  • الحصول على تعويض 25 بالمائة عند التأخير 60 دقيقة أو أكثر.
  • تعويض 50 بالمائة عن التأخير 120 دقيقة.

وإذا كان التأخير أطول من 60 دقيقة، يحق للمسافرين الحصول على “مساعدة” غذائية تقررها الشركة بحسب قواعدها وبحسب الممكن.

كما يمكن للشركة ترتيب الإقامة إذا لزم الامر من خلال حجز الفنادق للمسافرين إذا لم يكن هناك إمكانية لمواصلة السفر، بحسب الشركة.

الحالات التي يمكن للمسافرين الحصول فيها على تعويض:

إذا جرى إلغاء رحلة القطار أو تأخرها كثيراً، ستقدم الشركة الخيارات التالية، وفقا لمصلحة المستهلك:

إذا كانت الرحلة أقصر من 15 ميلا ومدة التأخير أكثر من 20 دقيقة:

  • اكمال الرحلة في أقرب وقت ممكن مع القطار المتأخر والحصول على خصم على التذكرة.
  • ترتيب الشخص لوسيلة نقل خاص به الى الوجهة النهائية التي يتطلع الوصول اليها واسترداد نفقاته.

في حال كان السفر لمسافة أطول من 15 ميلاً وتأخير أكثر من 60 دقيقة:

  • إلغاء الرحلة واستعادة الأجرة كاملة.
  • اكمال الرحلة بأقرب وقت ممكن مع القطار المؤجل أو مع رحلة جديدة. يجب أن يتم النقل ضمن ما يسمى بشروط النقل المماثلة، كأن تكون الرحلة في قطار أخر أو حافلة أو سيارة أجرة.
  • القيام بالرحلة في يوم آخر بالقطار من خلال إعادة حجز التذكرة من جديد.